الشركات الأمريكية قد تعاود العمل مع هواوي قريباً

الشركات الأمريكية قد تعاود العمل مع هواوي قريباً

أعرب وزير التجارة الأمريكي Wilbur Ross خلال مقابلة أجراها مع موقع Bloomberg أن القيود على تعامل الشركات الأمريكية مع هواوي الصينية قد تشهد بعض “المرونة” في المستقبل القريب.
كما أوضح أن هناك العديد من الشركات الأمريكية ستحصل على تراخيص للعمل مع هواوي قريباً جداًَ، بعد ان قدمت هذه الشركات في وقت سابق طلبات للإدارة الأمريكية لمنحها هذه التراخيص.

وبحسب الوزير الأمريكي فقد بلغ عدد الطلبات التي استلمتها الإدارة الأمريكية من الشركات 260 طلباً وهو عدد أكبر بكثير مما كان متوقعاً، وأوضح أنه لن تتم الموافقة عليها جميعاً.

لم يصرح الوزير Ross عن الشركات التي تقدمت بطلبات الترخيص هذه، لكن بالتأكيد جوجل هي واحدة من هذه الشركات لأنها كانت الأكثر تأثراً بقرار المقاطعة مقارنة بالشركات التقنية الأخرى.
حيث لم يعد بإمكان هواوي إصدار هواتفها الجديدة بنظام التشغيل أندرويد مع خدمات جوجل، لكن في حال منح جوجل الترخيص اللازم للتعامل مع هواوي فبإمكان الأخيرة تزويد هواتفها الجديدة ( ومنها Mate 30 ) بخدمات جوجل لتعود لسابق عهدها.

حيث أصدرت هواوي مؤخراً هاتفها الجديد من الفئة العليا Mate 30 Pro من دون خدمات جوجل وهي تنوي طرحه في السوق الأوروبية قريباً لكن بالطبع من دون خدمات جوجل، وهو ما قد يشكل مخاطرة في تسويق مثل هذا الهاتف من دون هذه الخدمات.

وعلى الأغلب لن تشمل تراخيص التعامل مع هواوي شركات الاتصالات الأمريكية، حيث كانت الادعاءات الأمريكية أن هواوي تستخدم تقنياتها في مجال الشبكات لأغراض التجسس مما يعني استبعاد هذه الشركات من تراخيص السماح بالتعامل مع هواوي.