إصداران من Windows 10 يخرجان من الخدمة بشكل رسمي.. هل سيتوجّب علينا الانتقال إلى نظام Windows 11 الآن ؟

إصداران من Windows 10 يخرجان من الخدمة بشكل رسمي.. هل سيتوجّب علينا الانتقال إلى نظام Windows 11 الآن ؟

تصنع Microsoft عددًا كبيرًا من المنتجات والخدمات ونظرًا لوجود تحديثات ومنتجات جديدة فإنّ المنتجات الأقدم تفنى بالتقادم أي ينتهي عمرها الافتراضي بشكل تدريجي لذا تتوقّف الشركة عن تطويرها وتتابع العمل على تطوير المنتجات الأخرى، يمكننا ملاحظة ذلك بوضوح عند الحديث حول نسخ Windows حيث يمتلك النظام إصدارات كثيرة جدًا وحتى تستمر عجلة التحديثات بالمضي قدمًا نحو الأمام فهناك بعض النسخ التي تخرج من الخدمة بشكل سنوي وهذا ما يحدث في الوقت الحالي لاثنين من إصدارات Windows 10.

اليوم سيحصل نظام Windows H220 على آخر تحديث له بالنسبة لنسخة Home و Pro وقد استمرّت هذه النسخة بالعمل لمدة عام ونصف تقريبًا ولكن هناك بعض الأخبار الجيدة هنا، في حال كنت تستخدم هذه النسخة فإنّ الترقية إلى نسخة H221 الأحدث لن يستغرق سوى بضعة دقائق فقط وذلك لأنّ الترقية عبارة عن تثبيت حزمة واحدة فقط.

أمّا الإصدار الآخر فهو الإصدار 1909 من نسخة Windows 10 الخاصة بالشركات والمؤسّسات التعليمية التي حصلت على 30 شهرًا من الدعم المتواصل، لذا في حال كنت تستخدم هذه النسخة فمن الأفضل الانتقال إلى النسخة الأحدث للحصول على التحديثات الدورية التي تقوم الشركة بإطلاقها، إنّ التخلّي عن بعض النسخ لا يعني أنّ الشركة قد تحوّلت بشكل كامل إلى نظام Windows 11 حيث لا يزال هناك بعض النسخ الخاصّة بنظام Windows 10 التي لا تزال الشركة تدعمها وتقدّم تحديثاتها بشكل دوري ومن المفترض أن يحيا نظام Windows 10 حتى عام 2025  وهو تاريخ انتهاء الصلاحية الخاصّة بآخر نسخة Windows 10 تم إطلاقها لذا لا يزال هناك متسع من الوقت قبل الانتقال إلى نظام Windows 11.


أجهزة المقارنة

مقارنة
إزالة الكل
مقارنة
0
Facebook Twitter Copy Link WhatsApp