سامسونج تعتزم تقليد تكنولوجيا كاميرات أبل الجديدة في Galaxy S11

سامسونج تعتزم تقليد تكنولوجيا كاميرات أبل الجديدة في Galaxy S11

بعد إعلان سامسونج عن سلسلة هواتف Galaxy Note 10 الشهر الفائت ورغم المواصفات الرائعة التي تحملها من التصميم والشاشة إلى الكاميرات، وتحسينات وظائف قلم S Pen، بدأت بعض المواقع المختصة بتسريب مواصفات الهواتف والتقنيات بتحذير الناس من شرائها بعد أيام قليلة من انتهاء المؤتمر، فكتب أحدهم في تغريدة له أن سامسونج ستقدم العام المقبل هاتف Galaxy S11 الجديد كلياً مع تقنيات في الكاميرا لم يسبق لها مثيل من قبل وطلب من عشاق الشركة ألا يقوموا بشراء Note 10 وانتظار السلسلة القادمة، وتشير التسريبات إلى أن سامسونج تعمل على تحضير ميزة جديدة مشابهة لميزة Deep Fusion التي قدمتها آبل في الكاميرا الخاصة بهواتف iPhone 11 منذ عدة أيام.

يستخدم Deep Fusion ما مجموعه 9 صور، حيث يتم التقاط أربعة صور بعرض ضوئي سريع وأربعة صور ثانوية، خلال ثانية تقوم الشبكة العصبية الصنعية في المعالج الجديد A13 Bionic بتحليل الصور التي تملك معا 24 مليون بيكسل ودمجها لإنشاء صورة واحدة بتفاصيل دقيقة وأقل تشويش ممكن وتقول آبل أن تلك التقنية هي أول تقنية من نوعها تستخدم الذكاء الاصطناعي في انتاج الصورة النهائية.

يقوم هاتف Google Pixel 3 أيضاً عند التقاط صور بتقنية HDR+ بدمج 15 صورة ملتقطة لإعطاء الصورة النهائية، وإذا صحت تلك التسريبات فسنرى حقا تحسينا كبيرا في كاميرات Samsung Galaxy S11 الخلفية ومن المتوقع أن يتم الكشف رسميا عنه خلال مؤتمر MWC الذي سينعقد في شهر فبراير/شباط لعام 2020 والذي سيستمر من اليوم 24 وحتى 27 منه ولا يسعنا إلا الانتظار، والجدير بالذكر أن Galaxy S10 وGalaxy S10 Plus يملكان نفس تركيبة الكاميرات الخلفية ثلاثية العدسات فالأساسية منها بدقة 12 ميجابيكسل وفتحة متغيرة بين f/1.5 وf/2.4 والثانية للتقريب البصري 2x والأخيرة بدقة 16 ميجابيكسل وهي مخصصة لالتقاط صور بزاوية واسعة جدا حتى 123 درجة.