بين تسريبات وتأجيلات .. Apple تتعاون رسمياً مع LG لدخول قطاع الهواتف القابلة للطي

بين تسريبات وتأجيلات .. Apple تتعاون رسمياً مع LG لدخول قطاع الهواتف القابلة للطي

انتشرت مجموعة من التسريبات مؤخّرًا حيال رغبة Apple بدخول قطّاع الهواتف القابلة للطي بدون المزيد من التفاصيل ولكن انتشرت شائعات حينها حيال تعاون متوقّع بين Apple و Samsung لصناعة الشاشات الخاصّة بهذه الهواتف ولكن اليوم انتشرت معلومات رسمية حيال التعاون الحالي بين Apple و LG.



تقول التقارير إن الشركة تعمل على نموذج أولي مع Apple ومع ذلك ليس من الواضح ما إذا كانت LG ستقوم بصناعة كميات كبيرة من الشاشات الخاصة بشركة آبل، والجدير بالذكر هنا أنّ معظم الشركات بدأت العمل على هواتف قابلة للطي في السنوات الأخيرة، حيث سارعت شركة Samsung إلى تقديم Galaxy Fold في عام 2019 ومع ذلك كان الجهاز يعاني من مجموعة من المشكلات وانتهى الأمر بشركة Samsung بإلغاء تاريخ إطلاق الجهاز الأول الذي أعلنت عن في 26 أبريل وتم تأجيل الإطلاق إلى سبتمبر 2019.

على الرغم من تلك البداية المشؤومة ونصف الجاهزة فقد قطعت الهواتف القابلة للطي شوطًا طويلاً في فترة قصيرة من الزمن، حيث يعد Samsung Galaxy Z Fold 2 تطوّرًا هائلاً مقارنة بسابقه حيث قدّمت الشركة من خلاله حلولًا لمعظم المشاكل التي كانت موجودة في الجيل الأول.

ثم هناك Samsung Galaxy Z Flip 5G وشاشة LG Wing المزدوجة والشاشة المزدوجة LG G8X ThinQ ذات الميزانية المرتفعة حيث يقدم كل تحديث تطورًا مختلفًا ومحسّنًا بدرجات مختلفة عن النسخ الأولى.

آبل مثل البقية حريصة أيضًا على مواكبة التغيّرات في سوق الهواتف الذكية وفي الحقيقة هي ليست بعيدة جدًا عن الهواتف القابلة للطي حيث تمتلك الشركة براءة اختراع تتعلق ببطاريات قابلة للطي وأخرى تتعلّق بشاشة قابلة للطي، أما بالنسبة للهواتف المنتظرة فمعظم التسريبات تقول أن شركة آبل تختبر تصميمين للهواتف القابلة للطي مع ميلها للتصاميم الشبيهة بتلك التي تعمل عليها Samsung ومن المفترض ألا يصل هذا الهاتف حتى عام 2023 أو بعد ذلك.



تتمتّع آبل بالرفاهية والقدرة على المنافسة طويلة الأجل فحتى اليوم مبيعات هواتف آيفون في نمو متزايد لذا لا تعمل الشركة على إطلاق منتجات جديدة بسرعة كبيرة وعلى الرغم من الانتقادات الكثيرة حيال تأخّر آبل في اقتحام قطّاع الهواتف القابلة للطي ولكن لنا في ساعاتها الذكية قدوة حسنة، من المتعارف عليه أنّ آبل تأخرت جدًا في إطلاق ساعاتها الذكية وبالمثل تحدّث الجميع وانتقد الشركة حيال هذا التأخير مشيرين إلى فوات الأوان ولكن حتى اليوم تعتبر هذه الساعات من المنتجات الأعلى مبيعًا ضمن فئتها!


أجهزة المقارنة

مقارنة
إزالة الكل
مقارنة
0
Facebook Twitter Copy Link WhatsApp