أفضل هواتف أندرويد المزودة ببطاقتي SIM

أفضل هواتف أندرويد المزودة ببطاقتي SIM

على الرغم من أن معظمنا يحتاج بطاقة SIM واحدة في الهاتف، إلا أن هذا لا ينفي احتياج بعضنا الآخر لوجود شريحتين في الهاتف، كما أن وجود شريحتين سيحقق المرونة في التعامل مع الهاتف وإمكانية حصولك على رقمين مختلفين، بالإضافة إلى إمكانية استخدام إحدى الشريحتين للاتصال وإرسال الرسائل النصية والأخرى لاستخدامها في اتصالات الانترنت. إليك في هذا المقال أهم هواتف أندرويد المزودة بشريحتين مع أهم مواصفاتها.

Huawei P30 Pro

واحد من أفضل الهواتف المزودة ببطاقتي SIM حيث يشمل هذا الهاتف على التصميم الجديد والمواصفات القوية من مثل الكاميرا المميزة، إذ يحتوي على أربع كاميرات خلفية وتبلغ دقة الكاميرا الرئيسية 40 ميجابيكسل، بفتحة عدسة يبلغ حجمها f / 1.6 بالإضافة إلى كاميرا الزاوية العريضة بدقة 20ميجابيكسل، وفتحة عدسة f / 2.2 أما كاميرا التقريب فتعمل بدقة 8 ميجابيكسل، حيث يبلغ حجمها 125 مم، كما أضيفت كاميرا ToF إلى هذا الهاتف. وتبلغ دقة الكاميرا الأمامية في هذا الهاتف 32 ميجابيكسل .

ويتميز هواوي P30 Pro بامتلاكه معالج Kirin 980،  و شاشة يبلغ حجمها 6.47 إنش وبطارية جيدة للغاية تبلغ سعتها 4200 ميللي أمبير.
وتبلغ سعات تخزين الذاكرة في هذا الهاتف 128/256/512GB قابلة للتوسعة باستخدام بطاقات النانو الخاصة بشركة هواوي بدلاً عن ذواكر microSD.

 OnePlus 7T و 7T Pro

يعد كل من  OnePlus 7T و 7T Pro من أفضل الهواتف التي قامت OnePlus بتصنيعها، حيث يمتلك هذان الهاتفان مواصفات جيدة إلى حد كبير، والنسخة الأحدث من إصدارات نظام Android وأنظمة الكاميرا القوية.

حيث يأتي هاتف OnePlus 7T بشرائح Qualcomm Snapdragon 855 Plus مع ذاكرة وصول عشوائي تبلغ سعتها 8 جيجابايت، إضافةً إلى ذلك ذاكرة التخزين الداخلية التي تبلغ سعتها 128 جيجابايت، مع شاشةٍ بحجم 6.55 إنش ودقة Full HD+، إلى جانب بطارية تبلغ سعتها 3800 ميللي أمبير.

أما عن OnePlus 7T Pro المطور عن سابقه فهو يتميز بشاشة يبلغ حجمها 6.67 إنش بدقة QHD+، مع ذاكرة التخزين الداخلية التي تبلغ سعتها  256جيجا بايت، وبطارية بسعة 4085 ميللي أمبير، ويحتوي هذا الهاتف على شاشة منحنية وكاميرا أمامية منبثقة.

Samsung Galaxy Note 10 و 10 Note Plus

في الواقع إن كلاً من الهاتفين Samsung Galaxy Note 10 و Note 10 Plus يتمتع بتصميمٍ جديد مقارنةً بهاتف Note 9 بما في ذلك الكاميرا وتصميمها، إلى جانب مجموعة الألوان التي أضيفت لهما مع اختلاف يتعلق بالحجم.
حيث يمتلك Galaxy Note 10 أحد المعالجين إما Snapdragon 855 أو Exynos 9825، ويختلف وجود أحد المعالجين فيه حسب منطقة التصنيع إلى جانب امتلاكه لبطارية 3500 ميللي أمبير، بالإضافة إلى  ذاكرة وصول عشوائي 8 جيجابايت وسعة تخزين تبلغ 256 جيجابايت أيضاً،  بينما يمتلك Note 10 Plus سعة تخزين تبلغ 512 جيجابايت، وبطارية بسعة 4300 ميللي أمبير.

كما يتميز Galaxy Note 10 بشاشته التي تعد من أفضل شاشات الهواتف الذكية المتوافرة حالياً بالإضافة إلى إمكانية الشحن السلكي واللاسلكي السريع، وتقنية HDR10 + إلى جانب تقنية HDR لعرض الفيديو.

في حين أن الشريحة المزدوجة لا تتوفر في هواتف Note 10 إلا في تلك التي تمتلك معالج Exynos، كما يمتلك الهاتف الذي تم تصنيعه في الصين شرائح Snapdragon 855 بالإضافة إلى شريحتي SIM. كما يتعين على الهاتف أن تكون الفتحة المجهزة لبطاقة SIM الثانية هي أيضاً معدّة لاستقبال بطاقة توسيع الذاكرة micro SD.

سلسلة Samsung Galaxy S10

في الحقيقة تعد هواتف Galaxy S10 و S10 Plus و S10e هواتف جيدةً جداً للاستخدام، حيث يعد هاتف Plus الأفضل بين الهواتف الثلاثة السابقة، بما فيه من الشاشة الأكبر التي يبلغ حجمها 6.4 إنش والبطارية ذات السعة الأعلى 4100 ميللي أمبير، وكاميرتين أماميتين بدلاً من كاميرا واحدة بدقة 10 و8 ميجابيكسل.
على الرغم من ذلك فإن Galaxy S10 أيضاً يمتلك معظم المواصفات والميزات السابقة حيث يبلغ حجم الشاشة 6.1 إنش كما تبلغ سعة البطارية 3400 ميللي أمبير أمل الكاميرا الأمامية فتعمل بدقة 10 ميجابيكسل.

على العموم فكلاهما Galaxy S10 وPlus يمتلك ثلاث كاميرات خلفية، ومستشعرٍ للبصمات في الشاشة، وشاشة منحنية وما إلى ذلك.

في حين يشمل Galaxy S10e على كاميرتين خلفيتين بدلاً من ثلاثة كاميرات، ومستشعرٍ للبصمات في طرف الهاتف، وشاشة بحجم 5.8 إنش، ولكنها غير منحنية.
وبالتالي فإن شاشته هي ما تجعل حجمه صغيراً نسبياً مقارنةً ببقية هواتف S10 بالإضافة إلى جعله الهاتف الأقل سعراً بينهم، ولايزال مناسباً للاستخدام.

كما تدعم جميع هواتف السلسلة  S10 شريحتي SIM بما فيهم هاتف Galaxy S10 Lite الذي تم الإعلان عنه مؤخراً.

Xiaomi Mi 9

بالرغم من سعره المرتفع إلا أنه يشتمل على المواصفات التي تبرر هذا السعر والتي تتلخص في شاشة AMOLED بحجم 6.39 إنش، ومعالج Qualcomm Snapdragon 855 مرفقاً بذاكرة  وصول عشوائي تبلغ 6/8/12 جيجابايت حسب منطقة التصنيع، إلى جانب بطاريته التي تبلغ سعتها 3300 ميللي أمبير.

علاوةً على ذلك فإن Mi 9 يمتلك ثلاث كاميرات خلفية حيث تعمل الكاميرا الرئيسية بدقة 48 ميجابيكسل، أما الكاميرا ذات الزاوية العريضة فتعمل بدقة 16 ميجابيكسل، وكاميرا التقريب بدقة 12 ميجابيكسل، وبقي التحدث عن دقة الكاميرا الأمامية التي تبلغ 20 ميجابيكسل والتي تم وضعها بشكل قطرة أعلى الشاشة.

Realme X2 Pro

يعد هاتف Realme X2 Pro تغييراً جذرياً عن هواتف Realme بما يخص سعره بالإضافة إلى بعض الأشياء الأخرى. على سبيل المثال يأتي Realme X2 Pro بشرائح  Snapdragon 855 Plus مرفقة بذاكرة الوصول العشوائي التي تبلغ 12 جيجابايت بالإضافة إلى شاشة يبلغ حجمها 6.5 إنش وتعمل بدقة Full HD+، عدا عن ذلك كله فإنه يدعم شريحتي SIM، كما تبلغ سعة البطارية في هذا الهاتف 4000 ميللي أمبير، كما أن الكاميرات الخلفية تعمل بدقة 64 ،13،8 و2 ميجابيكسل على التوالي ويمكن اعتباره من بين أفضل الهواتف التي تم إصدارها في 2019.

Asus Zenfone 6

بالإضافة إلى سعره المعقول يتميز Zenfone 6 بامتلاكه لشرائح Snapdragon 855 وذاكرة وصول عشوائي تبلغ من 6 إلى 8 جيجابايت، وسعة تخزين تبلغ 64/256 جيجابايت وبالطبع فإنها قابلة للتوسيع، كما يأتي ببطارية 5000 ميللي أمبير، مرفقةً بشاحن يعمل بقوة 18 واط، ما يجعله هاتفاً عملياً لمدة طويلة.

ولعل كاميرا هذا الهاتف من أبرز ما يميزه عن بقية الهواتف بكونها قابلةً للدوران إلى الأمام والخلف، بواسطة محرك، مما يتيح لك لقطاتٍ أماميةٍ واسعة دون الحاجة إلى قلب الهاتف وتعمل هذه الكاميرا الأمامية الخلفية بدقة 48 ميجابيكسل.
كما يدعم هاتف Zenfone 6 شريحتي اتصال وفتحة micro SD لتوسيع الذاكرة الداخلية. أما عن شاشة هذا الهاتف فيبلغ حجمها 6.4 إنش وتعمل بدقة Full HD+.

Asus ROG Phone 2

يمثل Asus ROG Phone 2 قفزةً نوعية في عالم الهواتف الذكية المخصصة للألعاب، إذ يمتلك شرائح Snapdragon 855 Plus التي توفر في ترقيتها معالجة الرسوميات GPU بشكلٍ جيد، مما يمنح المستخدم تجربةً ممتعة في اللعب.

كما يوفر هذا الهاتف ذاكرة وصول عشوائي تبلغ 12 جيجابايت إلى جانب سعة التخزين التي تبلغ أحياناً 256 جيجابايت وأحياناً أخرى 512 جيجابايت، أما بطاريته فتبلغ سعتها 6000 ميللي أمبير، أما عن شاشته فهي من النوع OLED متوفرةً بحجم 6.59 إنش.

كما يدعم هذا الهاتف سماعات الرأس، وكاميرات خلفية تعمل بدقة 48 و13 ميجابيكسل، كما تعمل كاميرا السيلفي بدقة 24 ميجابيكسل. وبالطبع فإنه يدعم شريحتي اتصال أيضاً كالهواتف السابقة.

LG G8X ThinQ

شرائح Snapdragon 855 والكثير من المواصفات الأخرى تحيط بهاتف LG G8X ThinQ من مثل ذاكرة الوصول العشوائي حيث تبلغ سعتها 6 جيجابايت ، أما سعة التخزين فتبلغ 128 جيجابايت، إلى جانب بطارية مناسبة بسعة 4000 ميللي أمبير، ويتميز LG G8X ThinQ بشاشته المزدوجة التي يبلغ حجمها نفس حجم الشاشة الرئيسية  6.4 إنش، وتعمل بدقة Full HD+، ولكن شاشته الثانوية لا تحتوي على كاميرا أمامية في حين تحتوي الشاشة الرئيسية على كاميرا أمامية تعمل بدقة 32 ميجابيكسل. ولعل الشاشة ليست الشيء الوحيد الذي تم مضاعفته في هذا الهاتف وإنما أيضاً تمت مضاعفة بطاقة SIM.

Sony Xperia 1 و Xperia 5

أصدرت شركة Sony الهواتف المزودة بإمكانية إدراج بطاقتي SIM، حيث يوجد في هواتف Xperia 1 و Xperia 5 فتحةً لإدراج بطاقة SIM ثانية إلى جانب بطاقة توسيع الذاكرة الداخلية micro SD، ويأتي Xperia 5 بشاشةٍ يبلغ حجمها 6.1 إنش، وتعمل بدقة Full HD+ إلى جانب ذاكرة وصول عشوائي بسعة 6جيجابايت، وثلاث كاميرات خلفية جميعها تعمل بدقة 12 ميجابيكسل.
كما يقاوم هذا الهاتف الماء والغبار وتعتبر هذه الميزة ليست الوحيدة في هذا الهاتف، إذ يتمتع أيضاً بإمكانية توسيع الذاكرة الداخلية ببطاقة micro SD. كما يوجد مستشعرٌ للبصمات على طرف الهاتف، أما بطاريته فتبلغ سعتها 3140 ميللي أمبير.

أما هاتف Xperia 1 فيأتي بشاشةٍ أكبر يبلغ حجمها 6.5 إنش، بدقة 4K، كما أن بطاريته ذات سعة ٍ أكبر من بطارية Xperia 5  إذ تبلغ سعتها 3330 ميللي أمبير.

ويتشابه Xperia 1 مع Xperia 5 فيكثيرٍ من المواصفات أبرزها المعالج وذاكرة الوصول العشوائي.