أفضل اللابتوبات المخصصة لعمليات مونتاج الفيديو أو تصميم الجرافيك

أفضل اللابتوبات المخصصة لعمليات مونتاج الفيديو أو تصميم الجرافيك

مع اختلاف المواصفات المطلوبة للحواسيب وتفضيلاتنا المتنوعة لها، يمكن للحاسب القوي فقط إنشاء المحتوى دون سواه، حيث أنه للشاشة عالية الجودة، وكفاءة المعالج، أهميتهما الكبيرة في صناعة المحتوى، ومعالجة مقاطع الفيديو بالشكل السويّ، ولهذا لا بدّ لنا من تبسيط المعلومات حول أفضل الحواسيب من هذا النوع والتي تهتم فعلياً لشؤون تعديل الفيديو وتصميم الصور، وإدراج هذه الحواسيب في قائمةٍ واضحة.

Dell XPS 15

blank

من المنطقي أن يكون أحد أفضل الحواسيب في العالم اختياراً مناسباً لعمليات تحرير الفيديو، حيث يحتوي الحاسب Dell XPS 15 على كافة الميزات التي نحتاجها تقريباً لهذا الشأن، كما أنه يتميّز بحواف رقيقةٍ جداً تثير انتباه المستخدم نحو المحتوى لا أكثر.

ولهذا الحاسب عدد المنافذ المحدود بثلاثة منافذ من النوع USB-C، إلا أن سعره المعقول يبرر هذه المواصفات فعلياً.

ويعمل الحاسب XPS 15 بالمعالج Intel Core i7-10750H من الجيل العاشر، إلى جانب الذاكرة العشوائية بسعة 16 جيجابايت، و 1 تيرابايت من ذاكرة التخزين الداخلي.

ويحتوي الإصدار Content Creator Edition من هذا الحاسب على شاشةٍ تعمل باللمس بدقة UHD Plus، وبعض الأدوات المتقدّمة للتحكم بالحرارة، فضلاً عن امتلاكه لوحدة معالجة الرسوميات Nvidia GeForce GTX 1650 Ti.

MacBook Pro 16

blank

مع تصدّر XPS 15 من Dell سوق الحواسيب التي تعمل بنظام Windows، يأتي الحاسب MacBook Pro في المقابل بنظام التشغيل MacOS و شاشة Retina  التي يبلغ قياسها 16 إنش، كما ويعدّ الحاسب الأقوى من نوعه لتحرير الفيديو، حيث أنه يقدّم لنا ذاكرةً داخلية بسعة 8 تيرابايت، بالإضافة إلى 64 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائية، ولهذه المقوّمات شأناً كبيراً في عالم التصميم وتعديل الفيديو، كما منحته أبل ستة ميكروفونات تقدّم لمستخدميها جودةً تضاهي جودة الاستوديو، لنتمكّن من تسجيل الصوت الذي نريد بحرفيةٍ عالية.

وتعمل وحدة معالجة الرسوميات AMD Radeon Pro 5000M على تشغيل المحتوى بسلاسةٍ كبيرة، فيما تتم معالجة بقية العمليات بواسطة المعالج Intel Core i9 من الجيل العاشر.

أخيراً يحتوي الحاسب MacBook Pro على لوحة المفاتيح Magic Keyboard التي يفضّلها معظم المستخدمين، إلى جانب أربعة منافذ من النوع Thunderbolt 3 فقط، ولهذا فإننا بحاجةٍ إلى محولٍ أو اثنين للحصول على نوع المنافذ المطلوب.

Razer Blade 15 Studio Edition

blank

لهذا الحاسب قدراته المميزة من ناحية الألعاب إذ أنه يجمع فعلياً ما بين المكونات الداخلية الجيدة والشاشة عالية الدقة، كما أنه يتميّز بتصميمه المعتاد القابل للحمل والنقل، بالإضافة إلى احتوائه على مجالات الإضاءة Chroma RGB.

وقد تم تزويد الحاسب Blade 15 Studio Edition بالمعالج ثماني النوى Intel Core i7-10875H مع وحدة معالجة الرسوميات Nvidia GeForce RTX 2080 Max-Q، وتعمل شاشة الحاسب بتقنية OLED لإنتاج الدقة 4K، ولهذه الشاشة الحواف الأصغر على الإطلاق مقارنةً بمنتجات Razer السابقة، ما يساهم في التركيز على تحرير الفيديو والحصول على النتيجة المطلوبة، ولهذا فإنه يعدّ أفضل حاسبٍ للألعاب وتحرير الفيديو على حدٍّ سواء.

Acer ConceptD 7 Ezel

blank

ConceptD 7 سلسلة الحواسيب الرئيسية لدى Acer، والتي تم توجيهها بشكلٍ خاص لمحترفي المونتاج والتعديل نظراً لكونها تتميز عن معظم الحواسيب الأخرى، بكمية الإعدادات المتاحة فعلياً كالقدرة على ضبط الشاشة من حيث الزاوية المثالية للمشاهدة، إمكانيات الرسم باستخدام القلم المرفق في الحاسب، كما يوفر الحاسب ConceptD 7 Ezel لمستخدميه إمكانية الاستخدام بأوضاع مختلفة، كوضع الحاسب المحمول، الجهاز اللوحي ووضع الشاشة، ويتم ذلك بغضون ثوان.

ولهذا الحاسب خيارين للمعالجة أحدهما سداسي النوى Intel Core i7 أما الآخر فيحمل نفس النمط ولكنه ثماني النوى، مع ذاكرة الوصول العشوائية التي تبلغ سعتها 32 جيجابايت، وما يصل إلى 2 تيرابايت من مساحة التخزين الداخلية، كما يحتوي الحاسب Acer على شاشةٍ كبيرة بقياس 15.6 إنش، ونسبة الدقة UHD، وتعمل هذه الشاشة باللمس وقد تم التحقق من دقة الألوان التي تحتويها، ومن الممكن أن تستمر بطارية الحاسب لما يقارب سبع ساعات، في حين تعمل وحدة الرسوميات Nvidia GeForce RTX 2070 بكفاءةٍ عالية.

Gigabyte Aero 15

blank

لهذا الحاسب التصميم الرقيق، والوزن الخفيف، والإمكانيات العالية في تحرير الفيديو فضلاً عن احتوائه على الكثير من المنافذ وأنماط اللعب، كما يحتوي على شاشة OLED عالية الدقة بقياس 15.6 إنش، وحواف رقيقةً للغاية من الجوانب الثلاثة، لتحافظ الحافة السفلية على عرضها الملحوظ ، ولهذا الحاسب خيارات التكوين المتعددة التي يمكننا الاختيار فيما بينها للحصول على الأداء المطلوب والسعر المعقول، ويمكننا مع هذا الحاسب الحصول على ثمانية ساعاتٍ من العمل المستمر للبطارية إلى جانب امتلاكه لنظام التبريد Supra Cool 2.

Alienware Area 51-m R2

blank

يمكن لهذا الحاسب فعلياً منافسة Razer Blade 15، في كلٍّ من الألعاب وتحرير الفيديو، ويبدو الحاسب Area 51-m R2 أكبر من أقرانه حيث أنه يأتي بشاشةٍ تبلغ 17.3 إنش، كما أنه يحتوي على مكوناتٍ داخلية بحجم المكونات الخاصة بالحاسب المكتبي، ما يعني أنه أثقل وزناً من بقية الحواسيب ضمن هذه القائمة، ولهذا فإنه لا يتناسب فعلياً مع الحمل والتنقّل.

في حين قامت Alienware بتهيئته للعمل مع معالجٍ من الجيل العاشر Intel Core i9-10900K، مع وحدة معالجة الرسوميات Nvidia GeForce RTX 2080 Super، التي تزن لوحدها ما يقارب الكيلو جرام الواحد، كما أنه يوفر لمستخدميه إضاءة RGB لكل مفتاحٍ على حدة، مع منافذ عدة ومساحةً واسعة لتقنيات التبريد.

MSI Creator 17

blank

الحاسب الأخير ضمن هذه القائمة المناسبة لتحرير الفيديو بالمجمل، وكما يوحي اسمه يحتوي الحاسب على شاشةٍ كبيرة بقياس 17.3 إنش، توفر للمستخدم المساحات الكبيرة للأعمال المختلفة، كما أنه يأتي بذاكرة عشوائية تبلغ سعتها 16 جيجابايت، مع ما يقارب 2 تيرابايت من ذاكرة التخزين الدائم، ويمكننا مع هذا الحاسب الاختيار بين القليل من الوحدات المختلفة لمعالجة الرسوميات، وذلك في سبيل الحصول على الحاسب الأفضل من ناحية السعر، كما يمتلك الحاسب Creator الكثير من خيارات تحرير الفيديو، كما تم إعداده للعمل إلى جانب الوحدة Nvidia Studio التي تقدّم لنا تركيباً جيداً للغاية من إمكانيات تحرير الفيديو.

أخيراً يتميّز الحاسب Creator بامتلاكه لبطاريةٍ جيدة من شأنها الاستمرار في العمل لما يقارب 7 ساعات كما أن تصميمه الرقيق من الألومينيوم يوفر للمستخدمين كلاَ من خفة الوزن وخيارات التنقّل والحمل المريح.


أجهزة المقارنة

مقارنة
إزالة الكل
مقارنة
0
Facebook Twitter Copy Link WhatsApp