مراجعة شاملة لهاتف Redmi Note 9 … مواصفات جيدة وسعر معقول

مراجعة شاملة لهاتف Redmi Note 9 … مواصفات جيدة وسعر معقول

قامت شركة شاومي مؤخراً بإطلاق الهاتف Redmi Note 9 مع الكثير من المواصفات الجيدة، التي شملت التصميم الاحترافي، العتاد المادي عالي الجودة، فضلاً عن سعره المعقول الذي جعله يدخل إطار المنافسة بقوة ليتقدّم على بقية الهواتف الرائدة من سامسونج من الناحية السعرية، وبالرغم من أنه جاء بنظام الكاميرات الاعتيادي والكثير من تطبيقات bloatware في نظام التشغيل إلا أنه في المقابل يمتلك الخصائص المناسبة على كافة الأصعدة الأخرى.

تصميم الهاتف Redmi Note 9

blank

ربما يصعب علينا تمييز الفئة التي ينتمي إليها الهاتف Redmi Note 9، إذ أن التصميم عالي الجودة والغلاف الخارجي اللامع للهاتف يوحيان بنظرة عامة بأنه حتماً من الهواتف المميزة الرائدة، مع العلم أنه قد تم تغليف الهاتف من الخلف والجوانب بغلاف بلاستيكي لامع.

ويأتي الهاتف Redmi Note 9 بشاشة كبيرة يبلغ قياسها 6.5 إنش، مع حافة سفلية عريضةً بعض الشيء، وكاميرا أمامية تم وضعها في ثقبٍ صغير أعلى يسار الشاشة ولعل هذا ما أعطى الهاتف مظهره الأنيق.

ومن الجدير بالذكر أن الهاتف Redmi Note 9 يوافق المعيار IP ما يعني أنه يقاوم الماء نظراً لما يمتلكه من مستويات الحماية P2i، حيث تم تغليف الهاتف بالمواد المضادّة بغية تجنّب الأذية التي قد تلحق في الهاتف إثر غمره في الماء.

كذلك وتحتوي الحافة السفلية للهاتف Redmi Note 9 على مكبرات الصوت الأحادية التي اعتدنا على توفّرها في الهواتف المتوسطة الحالية، بالإضافة إلى مقبس السماعات الذي ينتج الصوت بجودة عالية، إلا أننا قد لا نستطيع استخدام السماعات أثناء ممارسة الألعاب على الهاتف نظراً لتوضّع هذا المقبس في المكان الملائم لإمساك الهاتف والتحكم في اللعبة.

blank

أما الغلاف الخلفي للهاتف فيحتوي على وحدة الكاميرا التي تضم أربعة عدسات خلفية، كذلك وقد تم تصميم مستشعر بصمات الأصابع أسفل إعداد الكاميرا، في حين نرى أن معظم الهواتف المتوسطة قد اتّجهت نحو دمج هذا المستشعر في شاشة الهاتف، التي قد تكون ذات درجة حساسية عالية، إلا أن هذا المستشعر يتمتّع بحساسية عالية وسرعةٍ مناسبة، ويعمل بشكل أفضل من تلك المستشعرات التي تم دمجها في الشاشة لمعظم الهواتف الرائدة حالياً.

ونظراً لامتلاك الهاتف Redmi Note 9 لبطاريةٍ كبيرة، فإن هذا من أكثر ما يبرر وزن الهاتف الزائد عن المعتاد، وسماكته الملحوظة.

أداء الهاتف Redmi Note 9

بالرغم من تشابه الهواتف الرئيسية الرائدة من حيث شرائح المعالجة، إلا أن هذا قد يتطلب عتاداً ماديّاً مناسباً لذلك، وهذا ما تختلف به الهواتف عن بعضها البعض، ويعمل الهاتف Redmi Note 9 بشرائح MediaTek Helio G85 التي تقوم بأداء يوازي مستويات عمل الشرائح Snapdragon 700 من Qualcomm، والتي توفّرت في الهواتف الجديدة Redmi Note 9S و Note 9 Pro.

ولكن أهم ما في الأمر أن الهاتف Redmi Note 9 قد تقدّم في هذا النطاق على الهواتف الأخرى ذات الشرائح Helio PRedmi Note 9 أو حتى Snapdragon 600.

ولعلّ هذا ما مكّن الهاتف Redmi Note 9 من القيام بمهامه بشكل ٍ جيد مع فتح التطبيقات بالسرعة المناسبة وإمكانية تشغيل أحدث الألعاب على الهاتف، إذ أنه عند تحميل الألعاب الثقيلة أمثال PUBG Mobile و Call of Duty Mobile وتشغيلها على الهاتف أثبت Redmi Note 9 حينها على أنه هاتف جدير بالثقة من ناحية الأداء السلس لهذه الألعاب، بالرغم من افتقاره لإمكانية تعديل إعدادات الرسوميات لضبطها على معدّل التحديث الأعلى.

blank

وقد تم تزويد شرائح الهاتف Redmi Note 9 بنمطين من الذاكرة العشوائية والتخزين الدائم حسب سعر الهاتف، لتتنوّع ما بين الإصدار الأقل سعراً والذي يحتوي على 3 جيجابايت من الذاكرة العشوائية RAM مع 64 جيجابايت للتخزين الدائم، أما الخيار الآخر فيأتي مع 4 جيجابايت من الذاكرة RAM مرفقةً بسعة التخزين الداخلية 128 جيجابايت.

مع الإشارة إلى دعم كلا الإصدارين لإمكانية توسيع الذاكرة الداخلية مع بطاقات micro SD، إلى جانب احتوائهما على الفتحة المخصصة لبطاقتي SIM، علماً أن كلاهما لم يدعم شبكات الجيل الخامس 5G.

ومن ناحية البطارية فقد تم تزويد الهاتف Redmi Note 9 ببطاريةٍ ضخمة بسعة 5020 ميللي أمبير، كما تم إرفاق هذه البطارية بشاحن سريع يعمل بقوة 18 واط، كذلك وتحتوي علبة الهاتف على شاحن آخر بقوة 22.5 واط، ومع هذه السعة الكبيرة فقد تدوم البطارية لمدة تقارب اليومين من الاستخدام الاعتياديّ للهاتف، في حين أنه قد لا يضطرنا الأمر إلى شحن الهاتف لأكثر من مرة يومياً في حال استخدامنا له بالشكل المكثّف.

blank

إلا أنه مع ممارسة الألعاب المكثّفة فقد تنخفض البطارية بشكل سريع نوعاً ما، في حين أننا لم نلحظ هذا الانخفاض الكبير في الهواتف الرائدة، ولكنه مع مقارنة هذا الهاتف بمنافسيه من أمثال الهاتف Samsung Galaxy S20 Plus فإن Redmi Note 9 في الواقع سيأتي بالعمر الأطول للبطارية نظراً لما يحتويه من إدارة أفضل في استعمال الشرائح وقوة التحمّل الأكبر.

شاشة الهاتف Redmi Note 9

لعل أبرز ما يميّز شاشة الهاتف Redmi Note 9 هما عاملي الحجم والدقة حيث تأتي هذه الشاشة بحجم 6.53 إنش، وتعمل بدقة Full HD+، في حين تقدّم الهواتف المنافسة ذات السعر المماثل الدقة المحدودة ب720 بكسل أو حتى مستوى الدقة HD فقط، لذا فيمكن اعتبار هذه الشاشة أفضل من نظيرتها للهاتف iPhone SE من حيث التباين وحدّة الألوان.

وبالرغم من كونها ليست من النوع AMOLED وإنما LCD، إلا أنها تأتي بالألوان المشبعة والحيوية الكافية لإظهار المحتوى بجودة مناسبة.

blank

كما تحتوي هذه الشاشة على 450 وحدة إضاءة في حدّها الأقصى، ولكنه يمكن القول أن الألوان قد تفقد إشباعها ومستويات الحدّة المناسبة، عند ضبط سطوع الهاتف على حدّه الأعلى، كذلك وقد تختفي بعض درجات الألوان نتيجةً لذلك، وقد نضطر عند ممارسة الألعاب إلى إيقاف السطوع التلقائي للهاتف، مع احتمال انخفاض نسبة السطوع في بعض الأحيان من تلقاء نفسها، الأمر الذي يدعو إلى إعادة ضبطها يدوياً مرةً أخرى.

وتتمثل النقطة السلبيّة الأخرى لهذه الشاشة في احتوائها على طبقة عاكسة للضوء في المقدّمة، ما قد يؤدي إلى إخفاء تفاصيل الشاشة عندما نقوم بتصويرها بواسطة كاميرا.

كاميرات الهاتف Redmi Note 9

تعدّ الكاميرا الرئيسية ذات الدقة 48 ميجا بكسل، من أهم النقاط التي يتميّز بها الهاتف في هذا النطاق، وتعمل هذه الكاميرا على إنتاج الصور بدقة 12 ميجا بكسل افتراضيّاً ما لم يتم تفعيل وضع الدقة الكاملة 48 ميجا بكسل.

يعمل المستشعر الرئيسي على تجميع أربعة بكسلات فردية في بكسلٍ واحد، هو ما يعزّز تفاصيل الصورة، ويضعها في مستويات الجودة الأعلى عندما يتم إنتاج الصور بدقة 12 ميجا بكسل، مع ضرورة التنويه بأن طريقة التجميع هذه لا تعود بالنتائج الجيدة على الصور ذات الإضاءة المنخفضة، بالرغم من توفّر الوضع الليلي الذي يأتي بخيارات الإضاءة الليلية الأشمل بما فيها شدة الضوء الذي يتم تعريضه على الهدف وما إلى ذلك من خيارات.

ويمكن للكاميرا الرئيسية للهاتف Redmi Note 9 أن تستفيد من خاصية التقريب الرقمي، إلا أنه لا يأتي بالمزيد من التفاصيل للصورة، ليبدو هذا التقريب عديم الفائدة نوعاً ما، ويتيح تطبيق الكاميرا لهذا المستشعر الحصول على خاصية التقريب البصري بنسبة x2، أو استخدام الخيار x0.6 المتاح للكاميرا العريضة ذات الدقة 8 ميجا بكسل، لنحصل بهذه النسبة من التقريب مع الكاميرا العريضة على الصور ذات الحواف الناعمة، ولا بد من الإشارة هنا إلى إمكانية استخدم التقريب الرقمي x10 أيضاً أثناء التصوير بهذه العدسات.

blank
عادية
blank
2X
blank
عريضة
blank

وعند الحديث عن كاميرات الهاتف Redmi Note 9 فلا بدّ من الإشارة إلى عمل هذه العدسات وفق خوارزميات الذكاء الاصطناعي، إلا أنه في الحقيقة لم يلاحظ أي فرق في الصور سواءً باستخدام هذه التقنيات -الذكاء الاصطناعي- أو من دونها.

ويمكن للخوارزميات التي تعمل بها كاميرات الهاتف أن تقوم بعمليات المعالجة اللاحقة للصور التي يتم التقاطها في ظروف الإضاءة الجيدة، حيث أنها تقوم بإضفاء بعض التغييرات على هذه الصور فيما بعد التقاطها.

وبالرغم من أن هذه الكاميرات قد لا تصل إلى المستويات المتقدّمة التي تميّزت بها الهواتف المنافسة إلا أنها لا تزال جيدة في العموم، ولعل هذا أكثر ما يمكن توقّعه من هاتف جيد الأداء وضمن هذا الإطار السعري.

أما كاميرا ماكرو فتعمل بدقة 2 ميجا بكسل، لتنتج الصور قليلة التفاصيل، خاصةً في حال لم يتم التركيز على هدف محدّد أثناء التصوير وشمل الخلفية مع الهدف، إلا أن هذه الكاميرا تأتي بالكثير من الميزات الأخرى التي يمكن الاستفادة منها لا سيما أن الكاميرا الرئيسية لا تستطيع التركيز على الأهداف المحدّدة كما تفعل كاميرا ماكرو.

أخيراً يأتي مستشعر العمق بالدقة 2 ميجا بكسل أيضاً، كما أنه يقوم بتفعيل الوضع bokeh، ليشوّش الخلفية ويركّز على الهدف بشكل أكبر، وقد تبدو أهمية استخدام هذا المستشعر واضحةً تماماً خاصةً عند التقاط الصور الشخصية، نظراً لما يضفيه من علامات التجميل والتنعيم للصورة.

أما الكاميرا الأمامية فتعمل بدقة 13 ميجا بكسل وفتحة العدسة f/2.25وتقوم هذه الكاميرا بمهامها على نحوٍ جيد، بالرغم من أنها وحيدةً وغير مدرجة مع مستشعرات العمق التي اعتدنا على وجودها في الهواتف الأخرى مرافقةً للكاميرا الأمامية، وقد أبدت هذه الكاميرا بعض التفاوت في المواصفات عند اختبارها، حيث أنها قامت بالتقاط الصور في الإضاءة الجيدة بجودةٍ مناسبة، في حين أنها قد تفقد بعض الألوان ومستويات الحدة المطلوبة مع تخفيض الإضاءة.

أما بشأن الفيديو فتقوم كاميرات الهاتف بتسجيل مقاطع الفيديو بدقة 1080 بكسل، مع إضفاء مظاهر التثبيت والاستقرار على المشاهد، إلا أنها قد لا تواكب الجودة التي تأتي بها الهواتف الرائدة ذات المواصفات المطوّرة.

نظام تشغيل الهاتف Redmi Note 9

يعمل الهاتف Redmi Note 9 بالإصدار الأحدث لنظام التشغيل Android 10 مع واجهة الاستخدام  MIUI 11من شاومي، ومن المتوقع أن تحتوي تحديثات النظام لهذا الهاتف واجهة الاستخدام الجديدة  MIUI 12 قريباً.

وقد شهدت هذه الواجهة العديد من التغييرات أثناء تحديثها من وقتٍ لآخر، لتأتي بنفس الميزات المرافقة لنظام Android One في هواتف نوكيا، وقد شملت هذه التغييرات على العديد من التطبيقات المثبّتة مسبقاً على الهاتف، والتي لا يمكننا إزالتها، كبعض الألعاب مثلاً والتطبيقات الأخرى التي يمكن اعتبارها bloatware، والتي تأتي بالمحتوى المطابق لتطبيقات جوجل، وتضم هذه التطبيقات ثلاثة أنواع للمتصفّح، بالإضافة إلى معرضين للصور، وتطبيقات الفيديو المكررة، الموسيقى، وما إلى ذلك.

blank

وبالرغم من ذلك إلا أن هذه الواجهة جاءت بالكثير من الميزات الأخرى بغض النظر عن التطبيقات السابقة، حيث أنها تدعم خاصية الدفع عن بعد NFC، وغيرها الكثير.

عامةً، يعمل هذا النظام على الهاتف Redmi Note 9 بسلاسة تامة، ليتم بذلك تشغيل تطبيقات التواصل الاجتماعي والبريد الالكتروني على نحو جيد.

الخلاصة

بالرغم من التقدم الذي أحرزته الهواتف الرائدة، على كافة الأصعدة تقريباً، وجدنا بالفعل أن الهاتف Redmi Note 9 يمتلك أيضاً لمعظم تلك المواصفات وبسعر متوسط لم يتجاوز 180 دولار، وقد شملت هذه المواصفات على تقدّمه في مجال الأداء، احتوائه البطارية الضخمة، التصميم المشابه للهواتف المميّزة، وغيرها الكثير، في حين أن نقاطه السلبية قد اقتصرت على نظام الكاميرا التقليديّ، والذي لا يمكن اعتباره نظاماً سيئاً على الإطلاق، إلى جانب واجهة الاستخدام التي تحتوي الكثير من التطبيقات غير المهمة.


أجهزة المقارنة

مقارنة
إزالة الكل
مقارنة
0