مراجعة ROG Phone 3 الجديد من Asus مع بطارية ضخمة وأداء متقدّم

مراجعة ROG Phone 3 الجديد من Asus مع بطارية ضخمة وأداء متقدّم

جمعت Asus في هاتفها الجديد ROG Phone 3 كلاً من المواصفات التي تدعم الأداء عالي المستوى للألعاب، بالإضافة إلى الميزات التي تؤهله للاستخدام العاديّ الجيد، وبذلك أصبح ROG Phone 3 واحداً من أسرع الهواتف الذكيّة المتوفرة حالياً، فضلاً عن استمرار بطاريته لوقتٍ طويل، وامتلاكه لواجهة الاستخدام البسيطة.

وبعد مساهمة Asus في تصنيع الكثير من مكونات الحاسب، بدأت مسيرتها أيضاً في عالم الألعاب، لتتمكّن أخيراً من إنتاج مختلف التجهيزات الخاصة بالألعاب، والتي حملت جميعاً الاسم الإعلانيّ ROG أي جمهورية اللاعبين.

وقد تم توجيه الهاتف ROG Phone 3 كسابقيه من نفس السلسلة ليكون هاتفاً مخصصاً للألعاب، ويدخل إطار المنافسة مع Razer و Xiaomi Blackshark اللذان منحا اللاعبين تجارب جيدةً وميزاتٍ فريدة من نوعها.

أما التطوّر الذي لحق بالهاتف ROG Phone 3 كان على صعيد الشرائح حيث اختلف عن سابقيه باحتوائه لشرائح الأسرع من نظيرتها Snapdragon 845، أما عن بقية التطورات والتفاصيل فسيتم طرحها في مقالنا هذا.

blank

تصميم الهاتف ROG Phone 3 وشاشته

على الرغم من حفاظ الشركة المصنّعة على الخطوط العريضة للتصميم خلال العامين الماضيين، إلا أنها استطاعت تطوير تصاميمها لتبدو أكثر احترافيةً مع مرور الوقت، بحيث توفّر هاتف الجيل الأول بفتحات التهوية ذات اللون البرتقالي، بينما جاء هاتف الجيل الثاني بفتحة التهوية الوحيدة، الأمر الذي اختلف تماماً مع الهاتف ROG Phone 3 حيث اختارت له Asus أن يحتوي على حجرة التبريد التي تغطيها القضبان الحادة.

blank

أما عن غلاف الهاتف فلا زال يأتي مزوّداً بشعار ROG المضاء، مع عدسات الكاميرا الخلفية التي يجمعها إطارٌ مستطيل إلى جانب فلاش LED وزر الإضاءة الخاص بالتصوير بالإضافة إلى زرّ الإضاءة RGB تحت إطار الكاميرا والتي وظّفته Asus للإضاءة في حالات معيّنة، ولعلّ افتقار الغطاء الخلفي للهاتف لأيّ علاماتٍ أخرى دليلٌ على صفة التصميم الجيد والمناسب للاعبين.

وقد تم تصنيع الهيكل الخارجيّ للهاتفROG Phone 3 من الزجاج Gorilla Glass 6، مع إطارٍ من الألمنيوم يغطي جميع الأطراف.

ونظراً لوجود فتحات التبريد في الخلف فإن الهاتف بالطبع لا يتوافق مع المعيار IP أي أنه لا يقاوم الماء أو الغبار، بالرغم من أنه لا يتأثر بشدّةٍ لهطول الأمطار إلا أنه من الواجب توخّي الحذر أثناء استخدام الهاتف في الأجواء الرطبة.

وتحتوي الحافة السفلية للهاتف على منفذ الشحن USB-C، الذي تم تصميمه في أقصى يسار هذه الحافة وذلك بناءً على متطلبات التصميم الدقيقة للّوحة الأم في الهاتف.

ومن الجدير بالذكر أن ROG Phone 3 لم يحتوي على مقبسٍ لسماعات الرأس على خلاف الهواتف السابقة من ROG، وربّما يعود افتقاره لهذا المقبس إلى المساحة الإضافية التي يتطلّبها المودم X55، المرافق للشرائح Snapdragon 865 Plus من كوالكوم.

فيما نجد على الحافة اليسرى للهاتف منفذاً آخر من النوع USB-C، إلى جانب الفتحة الخاصة ببطاقة SIM، ويمكننا بالطبع توصيل الشاحن في المقبس الجانبي للهاتف وذلك للحصول على القبضة المريحة للهاتف أثناء استخدامه في الوضع الأفقي، إلا أنه في واقع الأمر قد تم تصميم هذا المنفذ ليدعم الملحق المساعد لمروحة التبريد AeroActive 3، ويساهم هذا الملحق في تبريد الهاتف أثناء اللعب بوضع الأداء المخصّص والذي يدعى بالوضع X.

ولدى هذا المساعد منفذ الشحن USB-C إلى جانب مقبس السماعات، كما أنه يعدّ بمثابة القاعدة المثبّتة لمروحة التبريد، ما يسمح بإمالة الهاتف في زاويةٍ معيّنة أثناء اللعب، لتوفير تجربةً جيدة من اللعب المحكم للمستخدمين، وأخيراً يأتي هذا المساعد بشعار ROG الذي يقع إلى جانب العبارة المضاءة Republic of Gamers والتي تظهر على مروحة الهاتف.

وبالرغم من أن المسند المساعد لن يحقق الوضع الأمثل لاستخدام الهاتف إلا أن مزاياه الكثيرة تبرر أهمية استخدامه.

كذلك وبالإضافة إلى هذا المسند ستقوم Asus أيضاً بتوفير الكثير من الملحقات الأخرى بالهاتف كلوحة اللعب التي تساهم في تحويل هاتفك إلى وضع أشبه بالـ Nintendo Switch أي بما معناه ضمُّ الهاتف إلى مجموعةٍ مكوّنة من فأرة ولوحة مفاتيح، ومقعدٍ خاص لوضع الهاتف.

أخيراً تخلو الحافة العلوية للهاتف من أي إضافات، فيما نجد أن أزرار الطاقة والتحكم في الصوت قد تم وضعها على الجانب الأيمن للهاتف إلى جانب الأزرار السعويّة التي تدعى Air Triggers، وتساعد في إبداء التحرّكات المختلفة أثناء اللعب.

أما عن الواجهة الأمامية للهاتف الجديد ROG Phone 3 فتحتوي على حوافٍ رقيقةٍ جداً حول شاشة الهاتف، بالإضافة إلى كاميرا أمامية على الحافة العلوية، مرفقةً بفلاش LED يعمل بمجال الألوان RGB، وإلى جانبها تقع مكبرات الصوت العلوية التي تمت ترقيتها عن العام الماضي، لتأتي الآن بسبع مغانط جديدة، لإنتاج الصوت بشكلٍ أفضل، وارتفاع مستواه مع غياب التشويش حتى في المستويات المرتفعة من الصوت، وعلى الرغم من افتقارها لمستويات الصوت التي تأتي بها مكبرات الصوت المنفصلة إلا أنها لا تزال تقدّم الأداء الأفضل مقارنةً بنظيرتها من الهواتف المنافسة الأخرى.

blank

وللحديث عن شاشة الهاتف نبدأ بكونها من النوع AMOLED، يبلغ قياسها 6.59 إنش، وتعمل ضمن مجال الدقة 2340×1080 بكسل، ولهذه الشاشة معدّل التحديث 144 هرتز، الأمر الذي كان سبباً في تفوّق ROG Phone 3 على سابقيه في هذا المجال، كما يبلغ معدّل استجابة الشاشة 1 ميللي ثانية، أما من ناحية أخذ العينات اللمسية فقد تم تطوير الشاشة ضمن هذا النطاق لتأتي بالمعدل 270 هرتز بدلاً من 240 كما كان في السابق، وبالتالي فإن استجابة الهاتف تتصف بكونها عالية المستوى فعليّاً.

blank

وبالرغم من تأخر الهاتف ROG Phone 3 عن الهواتف الحديثة الحالية في مجال دقة الشاشة إلا أنه ينتج في الواقع قدراً كافياً من الألوان الأمر الذي يصبّ في مصلحة الألعاب على وجه الخصوص.

كما يتوفر لهذه الشاشة عدداً من ملفات التعريف الأخرى، حيث تجلب ملفات التعريف السينيمائية الدقة الأكبر في الألوان وهذا ما سنفضّله عند مشاهدة الأفلام.

الأداء الأفضل والبطارية المثالية:

لطالما التزمت Asus في تزويد هواتفها بأرقى الشرائح من كوالكوم، حيث أنها استمرت في مسيرتها هذه وقامت بتزويد الهاتف ROG Phone 3 بشرائح Snapdragon 865 Plus التي تعمل على زيادة سرعة المعالج وصولاً إلى المقدار 3.1 جيجا هرتز للنواة الأساسية، وهذا ما ساهم في جعل ROG Phone 3 من أسرع الهواتف المتوفرة حالياً، خاصةً عند إرفاق شرائحه السابقة بوحدة التخزين الدائم فائقة السرعة UFS 3.1، بالإضافة إلى الذاكرة العشوائية GDDR5.

blank

أما من حيث تحقيق الهاتف ROG Phone 3 للمعايير فقد سجل هذا الهاتف في اختبار الأداء Geekbench 4 ما يقارب 4520 و13367 نقطةً على نطاقي الأداء الفردي والمتعدد للنواة، ما يعني أنه قد تفوّق فعليّاً على الهاتف المميّز OnePlus 8 Pro والذي لم يسجل سوى 4195 و13142 نقطة وحسب.

وقد أشارت Asus أن للوضع X ميزاته التي تتمثّل في حفاظ الهاتف على مستويات الأداء ذاتها مع مرور الوقت على خلاف ما جاءت به أوضاع الاستخدام العاديّة من تعزيز المحتوى إلى مستوى معيّن ومن ثم اللجوء إلى تخفيض هذا المستوى مع الوقت، ما يعني أن الوضع X سيكون قادراً على تأمين معدل الإطارات الثابت خلال اللعب لوقتٍ طويل عندما يتطلّب الأمر ذلك، فضلاً عن قيام هذا الوضع بتوفير الأداء الجيد للغاية عند استخدامه جنباً إلى جنب مع مساعد التبريد AeroActive لساعاتٍ طويلة في اللعب.

ويتوفّر الهاتف ROG Phone 3 مع خياراتٍ متعددة لذاكرته العشوائية، التي تصل في بعض الإصدارات إلى الحدّ 16 جيجابايت، مقرونةً بسعة التخزين الدائم 512 جيجابايت.

ونظراً لتوفير الشركة المصنّعة لملحقات الهاتف فإننا بالطبع نستطيع استخدامه كجهاز الحاسب مع الفأرة ولوحة المفاتيح، وكذلك بإمكاننا استخدامه كهاتفٍ منفصل.

ويمتلك الهاتف ROG Phone 3 في الواقع بطاريةً ضخمة بسعة 6000 ميللي أمبير، ما قد يعني للبعض الحصول على مدة استمرارٍ أطول للبطارية إلا أن هذا ليس دقيقاً إلى حدٍّ كبير، حيث تتفاوت استمراريتها من وقتٍ لآخر وقد دامت هذه البطارية أثناء الاختبار لمدةٍ تخطّت 9 ساعاتٍ ونصف تقريباً من التشغيل الدائم للشاشة، فيما لم تستمر في أيام الاختبار الأخرى حتى 7 ساعات، ويمكن أن يعود هذا التفاوت إلى التغيّر في معدل تحديث الشاشة.

وقد قامت Asus بإرفاق بطارية الهاتف بشاحنٍ يعمل بقوة 30 واط، ويمكن لهذا الشاحن الوصول في البطارية إلى نسبة الشحن الكاملة خلال ما يقارب الساعتين، أو أقلّ من ذلك بقليل، وقد نلاحظ بعض التباطؤ في شحن الهاتف عندما يقترب من الحدّ الأقصى لنسبة الشحن.

كاميرات الهاتف ROG Phone 3

يأتي الهاتف ROG Phone 3 بثلاث كاميراتٍ خلفية وواحدة أمامية، إذ تعمل الرئيسية الخلفية ذات المستشعر IMX686 بالدقة 64 ميجا بكسل، بينما تأتي الكاميرا العريضة بدقة 13 ميجا بكسل، لترفقها كاميرا ماكرو ذات الدقة 5 ميجا بكسل، مع 24 ميجا بكسل لكاميرا السيلفي.

وبالرغم من تركيز Asus في هذا الهاتف على مجالات الأداء والعمر الأطول للبطارية إلا أن وحدة الكاميرا لم تخلو من الاهتمام أيضاً، حيث قامت الكاميرا الرئيسية بإنتاج اللقطات المناسبة للغاية على صعيد الألوان والنطاق الديناميكيّ الجيد فضلاً عن تزويد الصور بكميةٍ لا بأس بها من التفاصيل في المناطق الظليلة، بغض النظر عن مقدار التنعيم  الذي شهدته هذه المناطق، فيما جلبت هذه العدسة لبقية عيّنات التصوير التفاصيل الوفيرة ولكنها في المقابل لم تنتج مستويات التباين المطلوبة، حيث قام نظام التصوير بتزويد مستويات الإضاءة للحفاظ على التفاصيل فتسبّب ذلك في تشويش بعض محتويات الصورة، إلا أن مستويات العمق في الصورة بدت مناسبةً جداً.

blank

كما يمكننا مع هذه الكاميرا التحويل إلى الوضع toe-to-toe لزيادة مستويات الدقة في الصورة.

أما عن كاميرا الزاوية العريضة فتحتوي على ملف تعريف الألوان المشابه لنظيره في العدسة الرئيسية، ما ساهم في حفاظها على مستوياتٍ جيدة من تفاصيل الإضاءة والظل، إلا أن الأمر لا يخلو من بعض التشوّهات التي تبديها هذه الكاميرا في بعض اللقطات، حيث أنها لا تستطيع تقديم التدرّج المتناسق بين الصور، الأمر الذي توفّره الكاميرا الرئيسية فعليّاً.

أما عن صور العدسة ماكرو فيمكن الحكم عليها بأنها جيدةً كفاية، من ناحية الألوان، التباين، ومستويات الحدّة أيضاً.

كذلك ويمكن لكاميرا السيلفي تقديم اللقطات الجيدة للغاية، فيما يتعلّق باللون ومجالات الحدّة على وجه الخصوص، كما بإمكانها تحقيق هذه النتائج حتى في ظروف الإضاءة المنخفضة.

ومن ناحية الفيديو فيمكن لكاميرات الهاتف ROG Phone 3 تسجيل المقاطع بدقةٍ تصل إلى 8K، لتنتج المشاهد عن المستشعر الرئيسي على نحوٍ جيد، ونطاقٍ ديناميكيّ مناسب، إلا أن هذه المشاهد تفتقر في الحقيقة إلى مظاهر الاستقرار نظراً لافتقار الكاميرات لميزات التثبيت.

ويحتوي تطبيق الكاميرا للهاتف ROG Phone 3 على إعداداتٍ رئيسية تتوزّع في سلسلةٍ دائرية أسفل الصورة، ومن خلال الانتقال إلى قائمة الإعدادات، سنجد هنالك الكثير من الخيارات المتاحة، التي تم ترتيبها عشوائياً، وقد منحت Asus المستخدمين حقّ الوصول إلى جميع هذه الميزات.

مقارنة بين وضع الاستخدام العادي للهاتف ووضع اللعب

حينما قامت Asus بتصنيع الهاتف Zenfone 6 عملت على تقليص الحجم لمشغّل النظام ليقترب من حجم المشغّلات الموازية من أندرويد، كما أضافت لمشغّلها الخاص العديد من الميزات المفيدة للمستخدمين، كتسجيل الشاشة المدمج على سبيل المثال، وقد وفّرت الشركة المصنّعة هذا المشغّل للهاتف ROG Phone 2 ليتم استخدامه كخيارٍ إضافي، ومن ثمّ أعادت الكرّة مع الهاتف ROG Phone 3 أيضاً.

blank

وعند إعداد الهاتف ROG Phone 3 سنقابل أربعة أنماطٍ واضحة لمشغّل النظام، حيث تتوفر لهذا الهاتف ثلاثة ثيمات مختلفة مدمجة، ليحتوي كلٌّ منها على خلفياتٍ مختلفة وأشكال متنوّعة للأيقونات، تأخذ جميعها مظاهر الألعاب، حيث تأتي الثيم الكلاسيكية بواجهة الاستخدام البسيطة ZenUI، والتي توفرت لدى الهاتف Zenfone 6، وتطلق عليها Asus اسم Asus Launcher، مع العلم أن هذه الواجهة تعتمد النظام Android 10.

وبالرغم من الثيمات المختلفة لا تقوم بحداث أيّ تغييرٍ على وظائف النظام إلا أن ميزة الألوان Quantum Infinity Core، ستغيّر ألوان الهاتف عند التحويل إلى الوضع X.

blank

 وللحديث عن الوضع X يمكن تعريفه مبدئيّاً بكونه ملف التعريف الخاص بالجهاز الذي يقوم بتشغيله، ويعمل هذا الوضع على تحسين الأداء والإبقاء على مستويات السرعة العالية وصولاً إلى أفضل التجارب مع الألعاب، ويمكننا تعديل أدقّ الإعدادات ضمن هذا الوضع من خلال التطبيق Game Genie المنتج من قبل Asus، والذي يمنحنا القدرة على تغيير مجال الألوان المستخدم في إضاءة شعار ROG على الغطاء الخلفيّ للهاتف، كما سيكون بالإمكان أيضاً التحكّم بسرعة المروحة، ومشغّلات التبريد Air Triggers كما نفضّل.

وبذلك تكون Asus قد منحت لمستخدميها القدرة على تعديل أدق التفاصيل في إعدادات الهاتف، وحتى الشؤون المتعلّقة بسرعة المعالج، الأمر الذي يتناسب مع رغبات الأشخاص الذين يفضّلون إجراء التعديلات على كافة ميزات الهاتف تقريباً.

وقد زوّدت الشركة المصنّعة هاتفها الجديد بنفس مشغلات التبريد Air Triggers التي سبق واستخدمتها على هواتف السلسلة ROG، وتسمح هذه المشغّلات بتحديد تخصيصات الإدخال اللمسيّ على جانبي الهاتف، إلا أن Asus قررت تطويرها لهذه المرة، ومنحها المزيد من الإمكانيات حيث تم تجزيئ هذه المشغلات إلى قسمين متماثلين على جانبي الهاتف، ومنحتهما إعداداتٍ فريدة تصل إلى استخدامها بالنقر كأربعة أزرارٍ افتراضية، كما قامت بتوفير الإعدادات التي ترمي إلى تخصيص الإيماءات والتنقّل السريع في الهاتف، لتكوّن بمجموعها ثمان وظائف مختلفة.

ومع تفعيل كلاً من Game Genie و Air Triggers أمكن ممارسة تجارب اللعب المتقدّمة على الهاتف ROG Phone 3 مع الكثير من الميزات البرمجية المناسبة، كما يمكننا تخصيص ملفات التعريف لمشغّلات   Air Triggers الخاصة بكل لعبة على حدة، لذلك لن نلجأ إلى إعدادها مراراً لممارسة الألعاب بالطريقة المفضّلة.

ويتيح لنا التطبيق Game Genie إمكانية إيقاف استقبال الرسائل، بالإضافة إلى القدرة على تسجيل مقاطع الفيديو أثناء اللعب، إضافة التقاطع، وإنشاء وحدات ماكرو، وغيرها الكثير.

الخلاصة:

للهاتف ROG Phone 3 الكثير من الميزات المتقدّمة التي تواكب أهم ما تمّ التوصّل إليه على صعيد الألعاب أو الاستخدام العاديّ المميّز، ومن أبرز هذه النقاط الإيجابية للهاتف أداؤه الجيد للغاية، مع أقوى شرائح المعالجة المتوفرة حالياً، فضلاً عن معدل التحديث المرتفع لشاشة الهاتف، وبطاريته التي يمكننا معها إمضاء الكثير من الوقت في ممارسة الألعاب المفضّلة، ناهيك عن نظام الكاميرات الجيّد نسبياً، ويمكننا تحديد النقطة السلبية الوحيدة لهذا الهاتف وهي افتقاره لمقبس السماعات الذي تم  تثبيته في المقابل على ملحق الهاتف AeroActive 3.

وبالطبع، فإن مثل هذه المواصفات المتقدّمة سوف تترافق مع سعرٍ مرتفعٍ للهاتف حيث يتوفر الهاتف ROG Phone 3 حالياً بسعرٍ يبلغ 1000 دولار.


أجهزة المقارنة

مقارنة
إزالة الكل
مقارنة
0