مراجعة Galaxy Z Flip الهاتف القابل للطي الجديد من سامسونج .. أهم الميزات والتفاصيل

مراجعة Galaxy Z Flip الهاتف القابل للطي الجديد من سامسونج .. أهم الميزات والتفاصيل

قد يكون الهاتف Z Flip أفضل هاتف قابلِ للطي حتى الآن، على الرغم من أن شكله ليس مثالياً إلى حدٍ كبير كهاتف Galaxy Fold على سبيل المثال، إلا إن إيجابياته بالتأكيد تفوقت على السلبيات كجودة المفصال التي تساعد في ثني الهاتف وشاشة العرض المميزة.

بشكلٍ عام فإن الهاتف Z Flip يقوم بالكثير من الأشياء على نحو جيد، حيث يتميز بالأداء المناسب، وعمر البطارية المعتدل، بالإضافة إلى امتلاكه لأحدث إصدارات نظام Android، وقابليته للطي بشكل أمثل، حيث يتمتع Z Flip بالقوة والجودة العالية في البناء ويأتي بسعر أرخص من قرينه Motorola Razr القابل للطي أيضاً.

ميزات الطي في Galaxy Z Flip

يعتبر Samsung Galaxy Z Flip أحد هواتف السلسلة القابلة للطي، التي تشبه المحار وأثناء الاستخدام بالطول الكامل تلاحظ أنه يشبه الهاتف الذكي العادي إلى حدٍ كبير، ويعد الطي سيصبح بنصف الطول السابق له تقريباً، كما أن سمكه أثناء الطي يساوي ضعف سماكته عند فتحه.

ولتحقيق عملية الطي بالشكل الأمثل، استخدمت سامسونج تقنية جديدة وهي الزجاج الرقيق للغاية، وهو نوع خاص من الزجاج المرن، الذي يشبه شاشة OLED البلاستيكية الموجودة في هواتف Samsung Galaxy Fold و Motorola Razr.

ونظراً لأن الزجاج المستخدم رقيق للغاية، بالتالي فهو ليس متيناً كالزجاج المستخدم في الهاتف الذكي العادي، حيث كشفت عملية الاختبار التي قام بها زاك نيلسون من JerryRigEverything أن شاشة الهاتف يمكن اختراقها بسهولة، ولكن على الرغم من ذلك فإن الزجاج سيكون محمياً بشكل جيد أثناء طي الهاتف.

ولتجاوز المخاوف حول عمر الهاتف مع الطي المستمر تقدم سامسونج شاشة بديلة عن شاشة الهاتف الأساسية في حال تلفها، بسعر 120 دولار تقريباً خلال السنة الأولى من تاريخ شراء الهاتف.

مزايا أن تملك هاتف مثل Galaxy Z Flip

يمكن القول أن الفائدة الأكبر لهاتف Z Flip القابل للطي هي أنه سيكون بنصف طوله تقريباً عندما لا يكون قيد الاستخدام، مما يعني أنه يشغل مساحة عمودية أقل مقارنة بأي هاتف ذكي آخر، كما أنه محمي بشكل أفضل، ويمكنه أن يتلاءم مع أماكن الاحتواء الصغيرة، كالجيب الصغير.

ويأتي الهاتف Z Flip بشاشة كبيرة يبلغ حجمها 6.7 إنش، تعمل بدقة 21.9:9 بكسل.

وتعتقد شركة سامسونج أن هذا الهاتف متعدد الاستخدامات نظراً لأنه قابل للطي، حيث يمكننا معه مشاهدة مقاطع فيديو أو بث مباشر على Instagram، دون الحاجة إلى إمالة الهاتف إلى أي جهة.

كذلك نستطيع ثني الهاتف إلى النصف بدلاً من إمالته، وترك الجزء السفلي للهاتف كحامل للشاشة العلوية.

ونظراً لأن الهاتف طويل جداً فعند ثني الهاتف سنلاحظ أن مقاطع الفيديو ستشغل مساحة أقل من المعتاد، بينما عند تركك الهاتف في الوضع الأفقي ستمتد مقاطع الفيديو لتشغل الشاشة بالكامل.

كما أضافت سامسونج إلى هذا الهاتف خواص دعم إضافية أثناء ثني الهاتف بشكل عامودي، مما يضمن بقاء العناصر الرئيسية أعلى الشاشة بينما يتم ثني العناصر الثانوية إلى الأسفل كعناصر التحكم مثلاً، تطبيق الكاميرا، الرسائل والمعرض، وقد دخلت سامسونج في شراكة مع Google لجعل ميزة الثني هذه تعمل أيضاً لتطبيق المراسلة Duo كما تهدف لجعلها تعمل أيضاً مع تطبيق Youtube، ولكنها لم تعمل به حتى الآن.

هل الشاشة الأمامية مفيدة في Galaxy Z Flip ؟

بشكل مشابه لهاتف Motorola Razr فإن Z Flip يمتلك أيضاً شاشة أمامية، على غطاء الهاتف من الخارج، ولكنها صغيرة جداً على عكس الشاشة الأمامية لهاتف Motorola Razr.

إذ يمتلك الهاتف  Z Flip  شاشة OLED أمامية بحجم 1.1 إنش، خاصة بإظهار المعلومات الأساسية كالإشعارات، الوقت، وعناصر تحكم الوسائط.

وفي حال تم الضغط على إشعار معين سيتم تمرير المعلومات الواردة في هذا الإشعار، لكن وقت التمرير لا يكفي لقراءة الرسائل كاملة في بعض الأحيان، وفي حال قيامك بالنقر المزدوج على الإشعار فسوف يتطلب منك ذلك فتح الهاتف لقراءة الإشعار، ومن ثم فتح التطبيق الخاص به.

كما يمكنك استخدام الشاشة الأمامية هذه كواجهة صغيرة لمساعدتك في التقاط الصور عندما ترغب في التقاط الصور الشخصية في حال إغلاق الهاتف، ونظراً لنسبة العرض إلى الارتفاع فإن الصور المعروضة على الشاشة الأمامية الصغيرة ستمثل فقط مركز الصورة.

ولعل الاستخدام الوحيد لهذه الميزة يكمن في القدرة على التقاط الصور الشخصية بدقة عالية، بواسطة الكاميرات الأمامية التي تعمل بدقة 12ميجا بكسل، بمقابل 10 ميجا بكسل في الكاميرا الأمامية التي تقع داخل الهاتف.

بعيداً عن الطي .. ما هي مزايا Galaxy Z Flip

على الرغم من أن قابلية الطي التي يتفرد بها الهاتف Z Flip تعتبر ميزة أساسية فيه، إلا أنه لا يزال يتمتع بميزات الهاتف العادي عند فتح الهاتف بالشكل الأفقي.

إذ يعمل الهاتف Z Flip بشرائح Snapdragon 855 + الأكثر قوةً بالمقارنة بشرائح Snapdragon 855  القياسية التي يعمل بها الهاتف S10e، بالإضافة إلى 8 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي RAM، و256 جيجابايت من سعة التخزين الداخلية UFS 3.0، مما يجعله هاتفاً رائداً من عدة نواحي، مقارنةً بهاتف Motorola Razr ذي الفئة المتوسطة.

وتساهم هذه الشرائح برفع مستوى أداء الهاتف، حيث لم تُظهر أية عوائق أثناء استخدام الهاتف بالشكل الاعتيادي، حتى في حال فتح العديد من المهام، أو تشغيل الهاتف بسرعة.

وفي اختبار الهاتف وفقاً للمعايير الأساسية تبين أن Z Flip جيد من حيث الأداء بشكل مشابه تماماً لهاتف S10e الذي يمتلك نفس المواصفات تقريباً.

ويأتي الهاتف Z Flip ببطارية متوسطة بسعة 3300 ميللي أمبير، ساهمت في تشغيل الهاتف لمدة 5 ساعات تقريباً مع التشغيل الدائم للشاشة، ولكن في الاستخدام الاعتيادي للهاتف دامت البطارية لمدة يوم كامل دون الحاجة إلى إعادة شحنها.

كما يدعم الهاتف Z Flip إمكانية الشحن السلكي بقوة 15 واط، والذي يبدو بطيئاً بعض الشيء، إذ أن شحن البطارية بالكامل قد يستغرق حوالي ساعتين تقريباً.

بالإضافة إلى إمكانية الشحن اللاسلكي بقوة 9 واط تقريباً، مما يعني أنه أبطأ من الشحن السلكي نوعاً ما.

جودة البناء والمتانة في Galaxy Z Flip

في الواقع يتميز الهاتف Z Flip بجودة عالية في التصميم والبناء، إذ يحتوي على إطار من الألمنيوم قوي للغاية، كما أن شاشته الزجاجية الرقيقة تشبه إلى حدٍ كبير شاشة الهاتف الذكي العادي وبشكلٍ أكبر من بقية الهواتف القابلة للطي مما يعني أنه أفضل الهواتف القابلة للطي حتى الآن.

وقد عملت سامسونج مرة أخرى على تصميم مفصل الهاتف بشكل أمثل يسمح بطي شاشة الهاتف لحوالي 200 ألف مرة تقريباً قبل أن تتعطل، كما أضافت Samsung بعض الألياف إلى المفصلة مما يساعدها على منع دخول الغبار إلى آلة المفصلة، وتجدر الإشارة إلى أن كمية الألياف التي تمت إضافتها إلى المفصلة هي أقل بكثير مما تم عرضه في الفيديو الترويجي للهاتف الذي عرضته سامسونج.

ونظراً لأن إطار الهاتف من الألمنيوم، فهذا قد يؤدي إلى انزلاقه أحياناً على معظم الأسطح، ولهذا قامت شركة Samsung بتزويد الهاتف بحافظة من الطراز Mirror Purple، وتستخدم هذه الحافظة مادة لاصقة لدعم ثبات الهاتف على الأسطح المنزلقة.

ومن حيث المتانة فإن الهاتف Z Flip يتمتع بالمتانة الجيدة التي تجعله مقاوماً لبعض الصدمات الخفيفة، مع التنويه إلى ضرورة توخي الحذر من كسر الألواح الخلفية التي تغطي الجزء العلوي والسفلي المصنوعين من الزجاج.

ماذا عن الكاميرات في هاتف Galaxy Z Flip ؟

قد نلاحظ التشابه الكبير بين كاميرات Z Flip والكاميرات الموجودة في هاتف Galaxy S10e، إذ يحتوي  Z Flip على كاميرتين في غطاء الهاتف الخارجي، وهي بمثابة الكاميرات الخلفية، على الرغم من إمكانية استخدامها ككاميرا أمامية لالتقاط الصور الشخصية، وتعمل إحدى هذه الكاميرات بدقة 12 ميجا بكسل، بفتحة عدسة f/1.8 وميزة موازنة الصور الثابتة، أما الكاميرا الأخرى فهي كاميرا الزاوية العريضة وتعمل بدقة 12 ميجا بكسل أيضاً ولكن بدون موازنة الصور وتبلغ زاويتها 123 درجة.

وبشكل مماثل للعديد من الهواتف الرائدة فإن الكاميرات تبدي أداءً مناسباً في ظروف الإضاءة الجيدة، مع القليل من تشويش للتفاصيل عند تكبير الصورة، كما يقوم الهاتف Z Flip بإظهار الألوان بتباين أفضل ووضوح أكبر بالمقارنة مع هواتف Samsung السابقة، التي تظهر الألوان بتباين مرتفع جداً أثناء استخدام النطاق الديناميكي في التصوير.

كما تضفي الكاميرا ذات الزاوية العريضة قليلاً من التشوه، وتقوم بتقليص حجم الكائنات في منتصف الصورة، مما يجعل استخدام هذه الكاميرا قد يقتصر على المناظر الطبيعية أو لالتقاط الصور الشخصية.

استخدام الوضع الليلي سيضفي القليل من الضوء على الصور، ولكن في بعض الحالات ظهرت الصور غير حادة المعالم بشكل كبير، بالتالي سيكون من الأفضل استخدام الوضع الليلي في التقاط الصور الثابتة فقط.

وتأتي كاميرا السيلفي داخل الهاتف بدقة 10 ميجا بكسل، وفتحة عدسة f / 2.4، وتتوضع الكاميرا الأمامية الداخلية أعلى الشاشة بنفس المكان حيث تم وضعها في سلسلة هواتف Galaxy Note 10 وسلسلة Galaxy S20، وتتميز صور هذه الكاميرا بحدة جيدة، بحيث أظهرت عند تجربتها تفاصيل الوجه بشكل أكبر نسبياً من كاميرات السيلفي في الهواتف الأخرى.

كما تتوفر عدة أوضاع لهذه الكاميرا وضع اقتصاص العدسة والوضع العريض الذي يمكنك من الحصول على صورة شاملة.

أسئلة شائعة متعلقة بهذا الهاتف

هل يظهر خط في منتصف الشاشة عند فتح الهاتف من جهة مفاصل الفتح والإغلاق؟

في الحقيقة نعم فإن جميع الهواتف القابلة للطي تحتوي هذا الخط الفاصل، ويمكن ملاحظته أثناء تمرير إصبعك على الشاشة على الرغم من أن إضاءة الشاشة تخفي الخط نوعاً ما.

هل يمكن فتح الهاتف بيد واحدة؟

نعم، ولكن الأمر يتطلب قوة كبيرة، ومن الأفضل استخدام كلتا اليدين في فتح الهاتف، إذ تم تصميم المفصلة لتبقى مفتوحة في أيّ زاوية بشكل يماثل مفصلة الحواسيب المحمولة لذلك يجب التعامل معها بعناية.

هل يمكنك إنهاء المكالمة عن طريق إغلاق الهاتف؟

بالطبع نعم، كما يمكنك تعطيل الخيار الخاص حتى لا يقوم بإنهاء المكالمات، ولكن تعطيل هذا الخيار لن يعمل على تحويل المكالمات إلى مكبر الصوت وإنما سيؤدي إلى تحويلها فقط لسماعات الأذن.

الخلاصة

يتميز الهاتف  Z Flip  بالكثير من الميزات والنقاط الإيجابية التي تشمل المعالج الجيد، البطارية المناسبة، ذاكرة الوصول العشوائي، الكاميرا، دعمه لشبكة 5G والمزيد، وبالطبع لا تقل هذه الميزات شأناً عن تلك الموجودة في سلسلة هواتف Galaxy S20 المتطورة.

كما أن قابليته للطي تجعله هاتفاً فريداً ومميزاً عن بقية الهواتف المحمولة الأخرى.

إلا أن فتحه قد يتطلب بعض الوقت الإضافي مقارنةً بأي هاتف ذكي عادي، على الرغم من ذلك فهو ليس سيئاً على الإطلاق إذ توفّر قابليته للطي القدرة على حفظه بمساحة صغيرة.

ولكونه يمتلك ميزات قريبة جداً لسلسلة هواتف S20 هذا ما يجعله يتقارب معها في السعر أيضاً إذ يتوفر الهاتف بسعر يبلغ 1460 دولار تقريباً.