مراجعة Galaxy A11 من سامسونج .. مواصفات مقبولة بسعر رخيص نسبيا

مراجعة Galaxy A11 من سامسونج ..  مواصفات مقبولة بسعر رخيص نسبيا

قدّمت شركة سامسونج العديد من الهواتف ذات الأسعار المحدودة، ويعدّ الهاتف Galaxy A11 واحداً من أحدث إصدارات الشركة ضمن هذه الفئة، إذ أنه يتوفر بسعرٍ لا يتجاوز 150دولار، مع قدرٍ لا بأس به من المواصفات الجيدة، إلا أنه في الواقع يواجه منافسةً شديدة من قبل الهواتف المماثلة في النطاق السعري تقريباً، من أمثال Moto E و Nokia 2.3 وحتى بعض الهواتف الأخرى من سامسونج، حيث تم تصنيف Galaxy A11 إلى جانب Galaxy A10e و Galaxy A01 من هواتف العام الماضي، دعونا نتعمّق في التفاصيل لمعرفة الكثير حول هاتفنا الجديد.

تصميم الهاتف Galaxy A11 وعتاده الماديّ

blank

تتشابه هواتف سامسونج من الفئة الدنيا إلى حدٍّ كبير، ولا يبدو أن الهاتف Galaxy A11 بمعزلٍ عن هذا الأمر، حيث جاء Galaxy A11 بهيكلٍ خارجي بلاستيكيّ، تم طلاؤه بمادةٍ لامعة تجعل الهاتف أكثر عرضةً لبصمات الأصابع والأوساخ العابرة، ومن الواضح بأن سامسونج قد توجّهت عند تصميم هاتفها الجديد إلى تقليد الهواتف الزجاجية من حيث الشكل والمظهر العام.

وتحتوي واجهة الهاتف الخلفية على ثلاثة كاميراتٍ تتألف من عدسةٍ رئيسية بدقة 13 ميجا بكسل إلى جانب كاميرا عريضة الزاوية بدقة 5 ميجا بكسل وأخيراً 2 ميجا بكسل لمستشعر العمق، ويقع إطار الكاميرا إلى جانب مستشعر البصمات بالقرب من الحافة العلوية لهذه الواجهة، وقد تبيّن أنه يعمل بشكلٍ جيدٍ أثناء الاختبار.

كما سنجد أعلى الهاتف Galaxy A11 مقبساً للسماعات وقد شاع توفر هذا المقبس للهواتف الأقل سعراً، إلا أن ما خرج به هذا الهاتف عن التصاميم التقليدية هو احتوائه على منفذٍ من النوع USB Type-C يستخدم في عملية شحن الهاتف.

blank

أما عن شاشة الهاتف فيبلغ قياسها 6.4 إنش، ما يعني أنها أكبر قليلاً من الشاشة النظيرة لدى الهاتف S20 والتي كانت بحجم 6.2 إنش، كما تنتج الأولى معدّل الدقة 1560×720 بكسل، لتبدو مناسبةً كفاية لمشاهدة محتويات يوتيوب وكذلك عمليات التمرير عبر وسائل التواصل.

ولا يقطع هذه الشاشة ثقباً في الوسط لفتحة الكاميرا الأمامية كما في الهواتف Galaxy A10e و A01، بل إن الأمر يقتصر على وجود ثقبٍ صغير أعلى يسار الشاشة.

blank

ويعمل الهاتف Galaxy A11 بشرائح المعالجة Snapdragon 450، مع 2 جيجابايت من الذاكرة العشوائية و 32 جيجابايت من ذاكرة التخزين الدائمة وتعتبر هذه الأرقام متدنيّة تماماً بالنظر إلى هواتف سامسونج الحديثة إذ مضى على ابتكار هذه الشرائح ما يقارب الثلاث سنوات، إلا أنها في المقابل قادرةً على العمل وفق الخوارزمية 64 بت، فيما يعمل النظام Android على هذا الهاتف بوضع 32 بت وذلك للتقليل من استخدام الذاكرة العشوائية، إلا أن الهاتف Galaxy A11 يقف عاجزاً أمام الألعاب الثقيلة من أمثال Pokémon Go.

ومن الجدير بالذكر أن هاتفنا الجديد Galaxy A11 لا يدعم خاصية الدفع الالكتروني NFC، ولهذا لا يمكننا استخدام أحد التطبيقات Google Pay أو Samsung Pay، أو سواها من تطبيقات الدفع عن بعد، مع العلم أنه ليس من الشائع دعم الهواتف ذات الفئة الدنيا لهذه الخاصية.

ويتوفر الهاتف Galaxy A11 بألوانٍ ثابتة متعددة شملت كلاً من اللون الأسود، الأبيض، الأزرق والأحمر، وقد بلغ وزن الهاتف ما يقارب 177 جرام، بأبعادٍ تساوي إلى 161.4×76.3×8 مم.

نظام التشغيل في الهاتف، الأداء والبطارية

جرى تشغيل الهاتف Galaxy A11 بواجهة الاستخدام One UI 2.1 التي تعتمد النظام Android 10، وهذا ما يمنح المستخدمين تجربةً سلسة تقترب من إمكانيات الهواتف الرائدة من السلسلتين Galaxy S و Note، باستثناء الميزات التي تحتاج فعلياً إلى تجهيزاتٍ مادية مخصّصة، فيما سنجد أن الهاتف Galaxy A11 يدعم كلاً من التنقّل بملء الشاشة، خاصية الإشعارات المحسّنة، سمة الوضع المظلم على مستوى النظام، وغيرها من الوظائف التي تضيفها سامسونج إلى شاشة الهاتف الرئيسية.

أما عن محتويات واجهة الاستخدام، فلا زالت سامسونج تنتج النسخ المكررة من تطبيقات Google والتي لا يمكننا إزالتها بالكامل، أو حتى تعطيلها في بعض الأحيان، مع ضرورة الإشارة بأن هذا الهاتف لا يدعم المشغّلات الخارجية التي تستخدم إيماءات التنقّل الحديثة، كما أنه سيحتوي الكثير من تطبيقات bloatware إذا ما قمنا بشرائه من شركة اتصالاتٍ معيّنة، مع توقّع أن يزيد عدد التطبيقات من هذا النوع إلى 15 تطبيق، سيكون من بينهم ما يشبه FastNEWS الذي يرسل للمستخدم الإشعارات غير المرغوبة.

لا يمكننا فعلياً توقّع المستويات الراقية في الأداء مع هاتفٍ ضمن النطاق السعري الأدنى، حيث يستغرق الهاتف بضع ثوان لتحميل التطبيقات، مع تباطؤٍ واضح في بداية التشغيل من وضع السكون، إلا أنه مناسباً إلى حدٍّ ما لإنجاز المهام اليومية المعتادة.

أخيراً، يحتوي الهاتف Galaxy A11 على بطاريةٍ بسعة 4000 ميللي أمبير، وبالتالي ينبغي لها أن تدوم لما يتجاوز اليومين مع هذا الأداء المحدود نسبياً.

كاميرات الهاتف Galaxy A11

blank
blank
blank
blank

يأتي الهاتف Galaxy A11 بثلاثة كاميراتٍ خلفية ذكرنا في فقرةٍ سابقة على أن الرئيسية منها تعمل بدقة 13 ميجا بكسل مع فتحة العدسة f / 1.8، كما تعمل العدسة العريضة بفتحةٍ تبلغ f / 2.2 لإنتاج الدقة 5 ميجا بكسل، مع مستشعر العمق ذي الدقة 2 ميجا بكسل، وحجم العدسة f / 2.4.

وقد تمت تجربة الهاتف من حيث أداء الكاميرات لتظهر لدينا صور العدسة الرئيسية بجودةٍ مقبولة، عند توفّر الإضاءة الجيدة، مع ملاحظة التشوّه الواضح في التفاصيل، وإنتاج الألوان غير الدقيقة، وذلك بفعل خوارزمية المعالجة المعدّة من قبل سامسونج، كما أن مقوّمات الكاميرا العريضة لا تمكّنها من إنتاج الصور المقبولة عالية الدقة وبالتالي سيكون من الأفضل تجنّب استخدامها إلا في حال أردنا الحصول على الصور الرقمية التي عفا عليها الزمن.

خلاصة القول

ربما تتجاوز الكثير من الهواتف الأقل سعراً منافسها الجديد Galaxy A11 وذلك من حيث الأداء، دقة الشاشة وغيرها من الميزات المدعومة في الوقت الحالي، إلا أن ذلك لا ينفي حصوله على قدرٍ كافٍ من هذه الميزات لا سيما في تضمينه واجهة الاستخدام المخصصة، والبطارية المناسبة، فضلاً عن نتائجه المقبولة في التصوير وأدائه الجيد للمهام اليومية.


أجهزة المقارنة

مقارنة
إزالة الكل
مقارنة
0
Facebook Twitter Copy Link WhatsApp