سامسونج باتت قريبة من إنتاج بطاريات الغرافين

سامسونج باتت قريبة من إنتاج بطاريات الغرافين

بحسب تسريبات لأحد أشهر الحسابات على تويتر evaleaks الخاصة بتسريبات أخبار المصنعين فإن سامسونج باتت قريبة من إنتاج هواتف ذكية تحمل بطاريات الغرافين بدلاً من بطاريات ليثيوم-ايون التي نعرفها اليوم.

بحسب التغريدة التي سربت الخبر، فإن سامسونج تأمل في إصدار هاتف واحد على الأقل مزود بهذه البطاريات خلال العام القادم أو في 2021.

وبحسب سامسونج فإن بطاريات الغرافين يمكن شحنها كاملة خلال أقل من نصف ساعة وهي تعتبر مدة قياسية بالنظر إلى قدرات الشحن السريع التي تتوفر في بطاريات ليثيوم-ايون التي تحملها الهواتف في الوقت الحالي.




وبالإضافة لميزة الشحن السريع، تمتاز بطاريات الغرافين بالعديد من الخصائص، منها على سبيل المثال الليونة التي تتمتع بها والسعات الكبيرة مما يجعلها الخيار المناسب في الهواتف القابلة للطي.

قد نكون بعيدين قليلاً عن الوقت الذي نرى فيه أحد هواتف الفئة العليا من سامسونج بهذا النوع من البطاريات، لكننا نأمل ألا يكون الانتظار طويلاً وأن تتمكن سامسونج من إنتاج هذه البطاريات كما وعدت بحلول عام 2021 على أبعد تقدير.

كان المتوقع أن يتم تزويد Galaxy S10 بهذا النوع من البطاريات، لكن على ما يبدو فالتقنية غير مكتملة لدى سامسونج بعد وهي لن تغامر بسمعة جهاز مثل S10 لصالح اختبار تقنية جديدة.