ما هي تقنية Deep Fusion من آبل وكيف تعمل؟

ما هي تقنية Deep Fusion من آبل وكيف تعمل؟

قدمت آبل خلال مؤتمر الإعلان عن هواتف iPhone الشهر الماضي، تقنية جديدة للتصوير أطلقت عليها اسم Deep Fusion وهي مصممة لمساعدة المستخدمين على التقاط صور أفضل. لكن ما هي هذه التقنية بالضبط؟

عند الإشارة لتقنية Deep Fusion خلال مؤتمر الإطلاق، عبر عنها Phil Schiller بأنها “جنون في علم التصوير الرقمي”. تعمل هذه التقنية من خلال الكاميرا الثنائية في هواتف iPhone 11 و الكاميرا الثلاثية في iPhone 11 Pro و iPhone 11 Pro Max.

تقوم تقنية Deep Fusion بدمج تسع صور منفصلة ضمن صورة واحدة، حيث أنه عند تفعيل هذه التقنية أثناء التقاط الصور فإن هاتف iPhone سيقوم بالتقاط أربع صور بنسبة تعريض قصيرة Short exposure و صورة واحدة بنسبة تعريض طويلة Long exposure وأربع صور إضافية، كل ذلك أثناء التقاط صورة واحدة.

أما في التفاصيل، فإن الصور الثمانية ( الصور الإضافية و الصور بنسبة Short exposure ) يتم التقاطها قبل الضغط على زر الغالق، وعند الضغط على زر الغالق سيتم التقاط الصورة بنسبة Long exposure. ومن ثم بفضل معالج الذكاء الاضطناعي يتم تحليل هذه الصور وتحديد الأفضل من بينها.
وبنفس الوقت تقوم تقنية Deep Fusion من خلال المعالج A13 بعملية مسح لكل بيكسل من هذه الصور ( البالغ عددها 24 مليون بيكسل ) لتحديد الافضل من بينها من حيث الدقة والوضوح وكل ذلك بلمح البصر!

النتيجة من كل تلك العمليات هي صورة مشبعة بالتفاصيل ذات طيف واسع من الألوان ووضوح عالي، يبرز بشكل كبير عند تكبير الصورة أو عندما تتضمن الصور الملتطقة أي نوع من الأقمشة.

وبحسب تصريحات الشركة فإن هذه هي المرة الأولى التي يتدخل محرك الذكاء الاصطناعي في إنتاج الصورة النهائية الملتقطة بواسطة أيفون.