تعرف على زجاج Gorilla Glass Victus .. قوة وحماية إضافية

تعرف على زجاج Gorilla Glass Victus .. قوة وحماية إضافية

تعلن Corning الشركة المصنّعة لزجاج  Gorilla Glass في كل عامين تقريباً ، عن ابتكارٍ جديد يتعلّق بهذه النوعية من الزجاج ، وعادةً ما تلاقي هذه الإنجازات الكبيرة للشركة زخماً إعلانياً مسبقاً، يتحدّث في كلِّ مرةٍ عن عاملين أساسيين لم يسبق لهما أن التقيا في إصدارٍ واحد من الزجاج، وهما الحماية من التصدّع عند سقوط الهاتف، ومقاومة الخدوش.

ويعدّ الزجاج Gorilla Glass Victus الإصدار الأحدث لشركة Corning  لهذا العام، حيث أنه قد جاء بالتحسينات الكبيرة من جانبي الحماية والمقاومة معاً، الأمر الذي يمكن اعتباره خطوةً جديدة في طريق التطوير لمنتجات الشركة، حيث أن هذا النوع من الزجاج على وجه التحديد لديه القدرة على حماية شاشات الهواتف من التصدّع حتى عند السقوط من بعد مترين، مع مقاومة الخدوش المضاعفة كما جاء في الإصدار السابق لزجاج Gorilla Glass 6.

ماذا عن تفاصيل الزجاج Gorilla Glass 7

لم تصرّح إدارة الشركة المصنّعة فعلياً عن أهم التفاصيل حول مصير الزجاج Gorilla Glass 7، بقدر ما حاولت لفت أنظار المستخدمين نحو الإصدار Victus الذي حمل في جعبته الآلية الجديدة لمعالجة المشكلتين معاً (التصدّع والخدوش)، وهذا ما يدعو لتمييزه عن بقية الإصدارات السابقة، كما أن Victus سيتلو الزجاج Gorilla Glass 6، ولكن هذا لا يعني توقّف الشركة عن استمرارية الإنتاج في السلسلة Gorilla ليتم إصدار Gorilla Glass 7، أو أنها أيضاً قد تكون أمام احتمالية إلحاق اسم الزجاج الجديد باسم  Victus وهذا ما سيتم تحديده مستقبلاً من قبل الشركة.

ما السر وراء تميّز الزجاج الجديد Victus

نستطيع القول أن الزجاج Victus كان نتاج العمل المكثّف الذي قام به مجموعةً من المطوّرين في شركة Corning، الشركة التي عملت واقعياً على صناعة الزجاج وتطويره خلال 170 عام الأخيرة، وقد بدأت إضافة الزجاج Gorilla Glass إلى الهواتف منذ العام 2007 مع الهاتف الأساسي من iPhone.

حيث قام العلماء المطوّرين في الشركة بإضافة آلاف التراكيب الزجاجية على الصفائح الأساسية، ومن ثم عملوا على تشغيلها فعلياً كما وعدت الشركة، وإن مجموعة التطوّرات التي شهدتها هذه الإصدارات كانت بمثابة حجر الأساس الذي بنيت عليه النظريات المتراكمة للوصول أخيراً إلى الزجاج Victus.

blank

وقد ركّزت الشركة Corning على أهمية العاملين السابقين(التصدّع والخدوش)،  بالإضافة إلى عامل الثخانة المطلوبة من قبل المستخدمين والمطوّرين، حيث ظلت الشركة المصنّعة تعتبر أن مقدار الحماية من الخدوش المتوفّر في إصداراتها كافياً نوعاً ما، إلى أن ظهرت رغبة المستخدمين في الاحتفاظ بهواتفهم لوقتٍ طويل وهذا ما يتطلب توفير عوامل الحماية من التصدّعات والخدوش، لتأخذ الشركة المصنّعة هذا العامل بعين الاعتبار وتضعه في قائمة الأولويات.

وبدلاً من سعي الشركة -كما في المعتاد- إلى تفادي المشاكل التي تواجه المستخدمين لكلِّ جانبٍ على حدة، قامت هذه المرة بتوفير التحسينات اللازمة لكلا العاملين في وقتٍ واحد.

 قوة الزجاج Victus

يمكن للزجاج المتوفر حالياً Gorilla Glass 6 مقاومة الكسر حتى عند السقوط من ارتفاع مترٍ ونصف تقريباً، كما أنه يمتلك مقاومةً جيدةً للغاية ضدّ الخدوش، وقد امتلكت الشرائح الزجاجية Gorilla Glass 3 في السابق هذا المقدار من مقاومة الخدوش، إلا أن الأجيال التي تلته من الزجاج كانت تركّز على نقاط تقليل الثخانة، مع نفس المستوى من مقاومة للصدمات.

 وادّعت Corning أنه بإمكان الزجاج Victus مقاومة الأضرار الناتجة عن السقوط من بعد مترين تماماً، إلى جانب امتلاكه لضعف مقاومة الزجاج Gorilla Glass 6، وكذلك أربعة أضعاف مقاومة الزجاج المنافس ألمينوسيليكايت، أما على صعيد الثخانة فلم تزدد سماكة الزجاج عن سابقيه مطلقاً.

وقد اختبرت Corning هذا النوع من الزجاج عملياً على الهواتف، وصرّحت أنها تسعى فعلياً لضبط ثخانة الزجاج Victus، ليغدو أقل سماكةً من سابقه Gorilla Glass 6 وأقوى من ناحية مقاومة الصدمات، وهذا ما أدّى إلى حدوث التنافس بين الشركات المصنّعة للحصول عليه وإلحاقه في تصميم هواتفها الجديدة.

ونظراً لثخانة الزجاج Victus فإنه سيتعيّن على الشركات المصنّعة توفير المساحات الإضافية لهذا الزجاج مع الحفاظ على ثخانة الهاتف ضمن حدودها المعروفة، وبالتالي فإن استخدام هذا الزجاج قد لا يعود بالفائدة المرجوّة منه كاملةً.

وقد تقوم الشركة المصنّعة بالتقليل من ثخانة هذا الزجاج ليواكب سماكة النظيرGorilla Glass 6، وذلك باستخدام شريحةٍ رقيقة منه، حيث أن الهواتف التي ستطلب استخدامه فيما بعد، عليها أولاً النظر بشأن الصلابة المطلوبة، الثخانة، والتوفير المحتمل في المساحة.

الشركات التي ستقدّم لهواتفها الزجاج Victus

عمدت الشركة المصنّعة توريد الزجاج Victus للشركات التي تنتج الهواتف الذكية عامةً إلا أن Victus سيقتصر تواجده لهذه السنة على الهواتف الرائدة حصراً، كهاتف Samsung Galaxy Note20 Ultra.

أما عن تكاليف التصنيع فإن الأمر لم يختلف جذرياً بالنسبة للشركة المصنّعة Corning مقارنةً بتصنيع أيّ شرائح زجاجيةً أخرى، لذا فإن Victus سيكون متوفراً عمّا قريب للهواتف المتوسطة والدنيا أيضاً (من المتوقع نهاية 2020 بداية 2021).

blank

ومن المفترض أن يتم دعم الشركات التي قامت بتصنيع هواتفها بواسطة الزجاج Gorilla Glass 6، بالنوع الجديد Victus، مع العلم أن هذا الزجاج لا يستخدم فقط للزجاج الأمامي والخلفي للهاتف، وإنما ضمن ساعات اللياقة وتغطية عدسات الكاميرا في الهواتف الذكية أيضاً.

مقارنة سريعة بين الزجاج Victus وSapphire

يعتبر الزجاج Sapphire واحداً من أنواع الزجاج المتين، المقاوم للخدش بشكلٍ فعّال إلا أن قوته هذه تتطلب سماكةً أكبر نوعاً ما مقارنةً بزجاج Gorilla، وقد أثبت ذلك في الاختبار وفق المعيار القياسيّ Knoop Diamond.

وقد يتعرض هذا النوع للخدش بشكلٍ أسرع من الزجاج Gorilla ، وهذا يعود إلى تركيبته البلوريّة الدقيقة، وقد تظهر الخدوش عادةً على كامل مستوى سطح الزجاج.

وخلال الاختبار Knoop أثبت أن زجاج الألمنيوسيليكايت، والأجيال السابقة من الرقاقات الزجاجية Gorilla Glass Victus، تحتاج إلى القوة 7/10 نيوتن حتى نستطيع خدش البلورة.

في الخلاصة، أعلنت إدارة الشركة المصنّعة كورنينج أن المستخدمين سيضطّرون إلى دفع المزيد من المال لقاء هذه الشرائح الزجاجية الأقوى للحصول على مواصفات وديمومة أطول في أجهزتهم الذكية.


أجهزة المقارنة

مقارنة
إزالة الكل
مقارنة
0
Facebook Twitter Copy Link WhatsApp