بطّاريات جديدة تسمح للهواتف الذكية بالعمل سبعة أيام متواصلة.. تعرّفوا على هذا الابتكار الجديد!

بطّاريات جديدة تسمح للهواتف الذكية بالعمل سبعة أيام متواصلة.. تعرّفوا على هذا الابتكار الجديد!

لقد طوّر فريق من الباحثين من جامعة ستانفورد بطاريات جديدة تشكّل قفزة نوعية في عالم البطّاريات، في حال تم قبول هذه الدراسات وقام الباحثين بالعمل جدّيًا على توفير هذه البطّاريات في السوق فسيتعيّن عليك شحن جهازك مرة واحدة فقط في الأسبوع، وقد يكون لها استعمالات كثيرة في صناعة السيارات الكهربائية

وقد نُشِرَت الدراسة في مجلة Nature في 25 أغسطس الفائت، أمّا بالحديث حول الاستخدامات، فإنّ أول استخدام لهذا النوع من البطّاريات هو الهواتف الذكية وبطّاريات الحواسيب المحمولة، ولكن إضافةً إلى الإلكترونيات الاستهلاكية يأمل الباحثين في استثمار هذا النوع الجديد من المدخرات في تشغيل أجهزة الاستشعار عن بعد والأقمار الصناعية وفي مجالات أخرى حيث يكون إعادة الشحن كل بضع ساعات أثناء العمل أمرًا صعب التحقيق.

من ناحية أخرى إنّ وجود ابتكار كهذا يهدّد سوق الهواتف الذكية بشكل أو بآخر وذلك لأنّ أداء البطّاريات العادية ينخفض بشكل تلقائي بعد مدّة معينة، لذا سيكون عليك حمل الشاحن معك أينما تذهب ونتيجةً لذلك يقوم المستخدمين باستبدال الهاتف في النهاية أو استبدال البطّارية وبكلتا الحالتين فإنّ اعتماد البطّارية الحالية من قبل شركات الهواتف الذكية يعتبر مصدر لتحقيق المزيد من المبيعات بشكل أو بآخر، أمّا في حال وصلنا إلى بطّارية بإمكانها شحن الهاتف أسبوع كامل فحتماً لن تكون شركات الهواتف الذكية سعيدة بهذا الأمر، ولكن في المقابل في حال تم إطلاق هاتف جديد يعمل بهذا النوع من البطّاريات فإنّه سيشهد إقبالًا تاريخيًا لم نرَ مثله.


أجهزة المقارنة

مقارنة
إزالة الكل
مقارنة
0
Facebook Twitter Copy Link WhatsApp